“الجميع أمام القضاء”… ميقاتي يوقّع مشروع رفع الحصانات

أكّد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي أن الأولوية بالنسبة لنا كحكومة تتمثل بالوضع المالي والكهرباء، لافتاً إلى أن لا قدرة لنا على شراء الوقود بالدولار لتشغيل معامل الكهرباء وتأمين التيار الكهربائي.

وأعلن، في حديث لـ”سكاي نيوز عربية”، أنه سيسمي من يعرقل في حال عرقلة ملف إصلاح قطاع الكهرباء، وأردف قائلاً “إننا نضع آمالاً كبيرة على صندوق النقد الدولي لكنه ليس كافياً”.




وتطرق الى ملف مرفأ بيروت، كاشفاً عن مخطط لإعادة بنائه، مؤكداً “أننا سنساعد أهالي ضحايا انفجار بيروت”.

وفي ما خص التحقيقات بانفجار المرفأ، أكّد ميقاتي على مصداقية المحقق العدلي طارق بيطار معتبراً أن هناك فارقاً بين الشعبوية وتطبيق الدستور.

وفي هذا الإطار، قال: وقعت على مشروع قانون يقضي برفع الحصانات عن الجميع للمثول أمام القضاء، مضيفاً أن “الدستور يقول إن محاكمة الرؤساء والوزراء تتم أمام محكمة خاصة”.

وبالنسبة للانتخابات النيابية، لفت ميقاتي الى أنه لم يحن الوقت بعد لحسم قرار ترشحه في الانتخابات المقبلة.

الى ذلك، رأى ميقاتي أنه “لا يمكن لحزب الله أن يعترض على مراقبة المعابر النظامية أما المعابر غير النظامية فقد اكتشفناها بعد دخول صهاريج المازوت الإيراني”، مشدداً على أن “لا علاقة لنا كحكومة لبنانية بالبواخر الإيرانية”.