ميقاتي من عين التينة: لا مانع لديّ من زيارة سوريا شرط عدم تعريض لبنان لأيّ عقوبات… وعلى القاضي البيطار أن يلتزم الدستور

أعلن رئيس الحكومة نجيب ميقاتي بعد لقائه رئيس مجلس النواب نبيه بري ان اللقاء تناول بعض ما حصل معه في باريس.

وقال: “اليوم لدينا مشاريع قوانين سترسل إلى مجلس النواب، وبعضها موجود أساسا مثل الكابيتل كونترول، وهناك وعود بان تكون هناك ورشة كاملة لإنهاء كل القوانين الإصلاحية”.




وفي ما يتعلق بالانتخابات النيابية، قال ميقاتي: “لا اشارة الى الغائها، نحن سلطة تنفيذية وهناك نية صادقة واكيدة باجرائها ولا نية للتأجيل”.

وأكد انه “لا يمكن ان أعرض لبنان لأي عقوبات، وإذا كانت العلاقات مع سوريا تعرض لبنان للمخاطر فلن أقبل بذلك. قانون قيصر ليس عقوبات ولا حصارا على لبنان، فهو على من يتعاطى مع سوريا. “الحزب” موضوع آخر وأعتقد ان موقفي اصبح واضحا منه”.

وقال: “اتعامل بهدف من اجل انجاح المفاوضات وانقاذ لبنان وسأتوجه الى البلاد العربية بعد ان انهي زياراتي الخارجية الى بعض الدول”.

وقال: “لن نقوم بالخصخصة اليوم قبل أن نستعيد عافيتنا أو “منروح ببلاش”، وان شاء الله نتكلم بالخصخصة بحكومات أخرى”.

وأكد أنه “مؤسف ما يحصل مع بيطار ولا يجوز أن يتغير القاضي مرة جديدة، وأتمنى عليه أن يكون ملتزما بالدستور”.