نائب قائد الحرس الثوري الإيراني: من بدأ حرب اليمن يتوسّلنا لإنهائها

قال مسؤول عسكري إيراني، إن من بدأ حرب اليمن، يتوسل طهران لإخراجه من الأزمة وإنهاء الحرب، في إشارة واضحة إلى السعودية دون تسميتها.

ونقلت وكالة “تسنيم” الإيرانية، عن نائب القائد العام للحرس الثوري العميد علي فدوي، قوله إن “مثيري الحرب في اليمن يتوسلون إيران للخروج من الأزمة”.
وفي تصريح له قال العميد فدوي: “لم يحقق الأمريكيون طيلة 43 عاما الماضية أي انتصار أمام الثورة الإسلامية. ولم تنته المواجهة بعد الدفاع المقدس واستمرت في أبعاد أخرى”.




وأضاف أن “جميع الأنشطة الأمريكية في غرب آسيا كانت تهدف إلى الوصول إلينا”، وقال: “كان هدفهم تحقيق انتصار على الثورة الإسلامية، لكنهم لم يحققوا أي انتصار”.

وتابع: “أي مكان انتشر فيه عبق الثورة تغير وتطور”، وقال: إن خير مثال على ذلك هو اليمن. فالمعرض الذي أقامته اليمن عن إنجازاتها في مجال الصواريخ والطائرات المسيرة، إذا اجتمعت كل الدول العربية فلن تتمكن من إقامة مثل هذا المعرض.

وكرر: “اليوم من بدأ حرب اليمن يتوسل إلينا للخروج من الأزمة”.

وليست هذه المرة الأولى التي يطلق فيها مسؤولون إيرانيون تصريحات تشير إلى رغبة السعودية في إنهاء حرب اليمن التي بدأتها الرياض بالتشارك مع دول خليجية وعربية في العام 2014، وباتت تقاتل بها وحيدة الآن.