“337 ألف دولار”.. كريستيانو رونالدو “فريسة للنصب والاحتيال”

تعرض كريستيانو رونالدو للاحتيال والنصب بحوالي 288 ألف يورو (337 ألف دولار)، من قبل موظفة بوكالة سفريات، بحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية.

وارتكبت المرأة المتورطة، البالغة من العمر 53 عاما، الجرائم على مدى ثلاث سنوات، حيث كان قد عُهد إليها بتفاصيل بطاقة ائتمان رونالدو.




ونقلت الصحيفة عن تقرير نشرته صحيفة “جورنال دي نوتيسياس” أن المبلغ الذي طالته عملية الاحتيال كان مقابل 200 رحلة لم يقم بها النجم البرتغالي قط.

ولم يكن المهاجم الأبرز عالميا والذي انتقل إلى مانشستر يونايتد الإنكليزي حديثا، هو الوحيد الذي تعرض للنصب، بل شمل الأمر ممثله، خورخي مينديز، بالإضافة إلى زملائه اللاعبين ناني ومانويل فرنانديز.

وسرقت المرأة من اللاعبين، ما مجموعه 350 ألف يورو، وحكم عليها، في عام 2017، بأربع سنوات من المراقبة، كما تعمل حاليا على تعويض رئيسها السابق بأقساط شهرية مقابل مبلغ لم يكشف عنه من المال.