“رأينا هذا السيناريو”.. رئيس برشلونة يطلب الصبر ويبشر بـ”الحل”

لم يكن ممكنا أن يصمت رئيس برشلونة، خوان لابورتا، طويلا، عقب هزيمة برشلونة صفر-3 أمام بايرن ميونيخ، الثلاثاء، في الجولة الأولى لمرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

لابورتا، الذي أجبر عن التخلي عن نجم الفريق التاريخي ليونيل ميسي قبل أسابيع لأسباب مالية، وجه رسالة إلى جماهير الكتالوني بعد ساعات من الهزيمة، مطالبا إياها بالصبر.




واعترف رئيس برشلونة علنًا بأنه شعر بالأذى، من جراء النتيجة ومستوى الفريق، لكنه حث الجماهير على الثقة في مجلس الإدارة رغم ما جرى.

وينتظر برشلونة موسما لا يلوح سهلا على الإطلاق بعد التخلي عن ميسي، ورحيل المهاجم أنطوان غريزمان، فيما جاءت النتيجة الثقيلة أمام بايرن ميونيخ بمثابة إشارة واضحة إلى مستوى الفريق وفرصه في البطولة الأوروبية التي تغيب عن دولاب بطولاته منذ عام 2015.

ورغم ذلك خاطب لابورتا مشجعي الفريق قائلا: “مرحبًا (..) أنا غاضب ومجروح مثلكم”، بحسب ما أوردت صحيفة “ماركا” الإسبانية.

وتابع الرئيس: “ما يحدث أحد السيناريوهات التي رأيناها (مسبقا)، أطلب منكم التحلي بالصبر والاستمرار في دعم الفريق”.

ثم تطرق لابورتا إلى ما يبدو أمرا مهما من وجهة نظره قائلا: “أطلب منكم أيضًا أن تثقوا في أولئك الذين يقودون النادي. نحن بحاجة إلى ثقتكم ووقتكم، وليس لدينا أدنى شك في أننا سنتوصل إلى حل”.

لكن رئيس برشلونة لم يوضح كيفية التوصل إلى هذا الحل الموعود في وقت يواجه الفريق أزمة مالية طاحنة، وبعدما أبقى على المدير الفني رونالد كومان، الذي يثير مروده مع الفريق انتقادات عدة.

ومع ذلك، فإن مقعد الهولندي لا يبدو مهددا بأي شكل حاليا، وفقا لـ”ماركا”، مهددا.

وخلال الأسبوعين المقبلين، سيواجه برشلونة غرناطة وقادش وليفانتي في “الليغا”، قبل خوض المباراة الثانية في دوري أبطال أوروبا ضد بنفيكا، في لشبونة في 29 سبتمبر.