تسهيلات متتالية عقب لقاء عباس وغانتس

خاص – بيروت أوبزرفر

قال حسين الشيخ مدير إدارة الشؤون المدنية الفلسطيني إنه ووفقا لتعليمات الرئيس محمود عباس أبو مازن ومعه رئيس الوزراء محمد آشتية فإن دولة قطر ستقوم بإدخال الأموال إلى قطاع غزة ، وهي الأموال التي ستساعد في إعادة إعمار قطاع غزة بالتعاون مع الدول العربية .




وعلم بيروت أوبزرفر أن السلطة الفلسطينية وبالتعاون مع الحكومة المصرية عملت على ضمان وصول الأموال إلى المحتاجين.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الاقتصاد الفلسطينية أن الأموال ستحول إلى السلطة الفلسطينية ، وهي الخطوة التي تأتي عقب الاجتماع الأخير بين أبو مازن ووزير الدفاع بيني غانتس.

اللافت أن هذا الحراك يأتي تزامنا مع بعض من التسهيلات التي أقرتها إسرائيل أخيرا مع غزة ، وهي التسهيلات التي دعمتها أيضا مصر والاتحاد الأوروبي وبعض من الأطراف السياسية بالمنطقة.