دراسة أمريكية: أكل وجبة “هوت دوغ” يكلفك أكثر من 26 دقيقة من عمرك.. كم ستفقد إذا أكلت اللحم والبيتزا والخبز؟

كشفت دراسة جديدة أجراها باحثون من جامعة ميشيغان في الولايات المتحدة ونُشرت أعمالهم في مجلة (Nature Food)، عن نتائج “مخيفة” حول تأثير الوجبات غير الصحية على متوسط عمر الإنسان، خاصة تلك المتعلقة بالوجبات السريعة، وذلك وفق ما ذكرته تقرير لشبكة “يورونيوز”، الثلاثاء 31 أغسطس/آب 2021.

حسب ما أكده العلماء، فإن هذه الدراسة ارتكزت على تحليل معطيات تم القيام بها على 5853 نوعاً من الأطعمة التي تدخل النظام الغذائي الأمريكي الكلاسيكي، وتم الكشف عن تأثيرها المباشر على متوسط عمر الإنسان، قبل أن يقوموا بتصنيفها من الأكثر ضرراً على الأقل، ثم الأكثر فائدة لصحة الإنسان.




الوجبات السريعة

وجد الباحثون، أن الوجبات السريعة، تصدرت قائمة المأكولات الأكثر ضرراً وتأثيراً على متوسط عمر الإنسان، وهي النتيجة التي لم تشكل مفاجأة بالنسبة لهم.

بخصوص ترتيب الأسوأ فإن النقانق حلت في الصدارة، بسبب احتوائها على 61 غراماً من اللحوم المصنعة، وهو ما يعادل بخصوص حسابات العلماءـ فقدان 27 دقيقة من حياة صحية، وقد يرتفع إلى 36 دقيقة إذا تمت إضافة المشروبات الغازية والسكرية.

نجد في الترتيب أيضاً أن “شاركوتيري” أو اللحوم الباردة، تتسبب في فقدان الإنسان لأكثر من 25 دقيقة من حياته الصحية، في حين تفقده شطيرة البيض 11 دقيقة والمشروبات الغازية 8 دقائق.

اللحوم الحمراء بدورها، تتسبب في فقدان 6 دقائق، والبيتزا 3 دقائق، ثم الزبدة 3 دقائق ونصف الدقيقة.

ماذا عن الخبز؟

الجانب المضيء من هذه الدراسة، هو أن الأطعمة الصحية يمكن لها التأثير العكسي ويمكنها أن تضيف للسن الصحية بعض الدقائق، كما هو حال الخضر (3 دقائق)، الفواكه (12 دقيقة)، والمكسرات (25 دقيقة).

والخبر السار في هذه الدراسة هو أن بعض الأطعمة لها تأثير معاكس، فهي توفر لك دقائق صحية إضافية.

الجانب الطريف في هذا الترتيب، هو الخبز، الذي لا يضر ولا ينقص من الزمن الصحي، حسب الدراسة، لكنه لن يمنحك سوى 4 ثوانٍ فقط.