ندي بستاني: مهما فعلتم لن تستطيعوا التغطية على فسادكم ورميه علينا

صدر عن الوزيرة السابقة ندى بستاني البيان الآتي:
“بعد مصادرة الجيش اللبناني مستودعا في زوق مصبح يحتوي على 60 الف ليتر مازوت و48 الف ليتر بنزين، تداول بعض مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي ذي الإنتماءات والاهداف المعروفة، اخبارا تدعي ان المستودع تابع لأحد أقاربي، وهو مخصص لغايات انتخابية.

اني اذ أشدد على أن لا احد من عائلتي او أقاربي يملك محطات محروقات او شركات توزيع او مولدات، أشير في المقابل الى انني اتابع يوميا مع المعنيين بملف المحروقات أمر مساعدة اهلي في كسروان تماما كما بقية المناطق، من أجل تأمين لو جزء بسيط من حاجاتهم من هذه المادة بالطرق الشرعية وبالأسعار الرسمية المعتمدة وليس مجانا.




أدرك جيدا مغزى محاولات البعض زج اسمي في هذا التوقيت غداة المأساة في عكار ومداهمات الجيش اللبناني التي فضحت جهات سياسية معينة وأظهرت انخراطها بعمليات التخزين والتهريب وحرمان اللبنانيين من ابسط حقوقهم كرمى لجيوبهم ولغاياتهم السياسية.

وأقول لمروجي هذه الشائعات مهما فعلتم لن تستطيعوا التغطية على فسادكم ورميه علينا. فنحن لن نكون يوما مثلكم، بما فيكم من فساد وقبح”.