محمد رعد: البعض في لبنان سيلقى مصير من راهن على أميركا من الأفغان

قال رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب “محمد رعد ” إننا نريد أن نكون جزءً من معركة المواجهة ضد مفتعلي الأزمة التي يريدون توظيفها من أجل سحقنا وإنهاء وجودنا “بس كرمال عين إسرائيل”، وشدد على أن من يقف على الحياد في المعركة يكون خائفاً، بخلاف من يعرف موقعه ودوره في المعركة فهو يبقى مطمئناً.

وأضاف رعد في المجلس العاشورائي الذي أقامه حزب الله في بلدة قاعقعية الجسر “ان الأميركيين للأسف لا يرون في هذا العالم إلا الإسرائيليين، داعيا بعض اللبنانيين الذين مازالوا يراهنون على الأميركيين وعلى الصداقة مع الأميركيين لينظروا إلى ما حصل في أفغانستان، وبالتالي قد يلقى هؤلاء نفس المصير لمن راهن على أميركا من الأفغان، موضحا أن الأميركيين لا وفاء لهم لأنهم لا يفكرون إلّا بمصالحهم وبأهدافهم، أمّا البشر فلا قيمة لهم عندهم.