افتتاح مستشفى ميداني كويتي للحروق في عكار

امتدت يد الخير الكويتية مجددا إلى لبنان وشعبه بعد انفجار خزان الوقود في بلدة التليل في عكار، الذي أوقع 29 ضحية فضلا عن العديد من والمصابين، حيث افتتحت شركة «غلوبل كير الكويت للرعاية الصحية» مستشفى ميدانيا في معهد الدوسة في عكار، وهو متخصص في علاج الجروح والحروق والإسعافات.

وأوضح الطبيب المشرف ورئيس المستشفى الميداني بلال أحمد دواش لـ «الأنباء» ان المستشفى يضم فريقا طبيا وتمريضيا من المتطوعين (25 ممرضة و3 أطباء) يعملون على مدار الساعة، فيما يوجد فريق آخر يجول على منازل الجرحى والمصابين لمعالجة حروقهم من الدرجتين الأولى والثانية، بالاضافة الى إعطائهم الأدوية اللازمة.




واشار الى ان شركة غلوبل الكويتيـــــة قدمت الأجهزة والمستلزمات الطبية والأدوية الخاصة بالحروق، مؤكدا ان العمل شاق وطويل بفعل الأضرار الجسيمة التي أصابت ابناء المنطقة بحريق الانفجار، لافتا إلى ان مديرة شركة غلوبل في الكويت، جنان سنو، حضـرت خصيصا من الكويت، وتفقدت المصابين وعائلات الشهداء.

وأمل دواش لمن يريد العلاج او التبرع العيني أو المادي التواصل وتساب على الرقم: 00961770432063.

في هذا الوقت، توالت المساعدات الخارجية للبنان، حيث وصلت طائرة مصرية على متنها طاقم طبي تطوع لمساعدة الجرحى ودعمهم والإطلاع على أوضاعهم، إضافة الى مستلزمات وأدويـة تقـــدر بـ 1500 كيلوغرام من المساعدات.

إلى ذلك، أقلت طائرة مرسلة من وزارة الصحـــة التركيــة 4 عناصر من الجيش اللبناني اصيبوا بحروق في الانفجار الى تركيا للمعالجة، عبر مطار بيروت.

وزير الصحة حمد حسن اعلن ان وزارته ستتسلم موافقة استثنائية لفتح المستشفى التركي للحروق في صيدا، علما ان هذا المستشفى بني منذ 10 سنوات، وقد حالت المحاصصات السياسية دون انطلاقه، حتى فرض دوره بانفجار التليل.