العلاقات بين حماس وطالبان تثير جدالا واسعا

خاص – بيروت أوبزرفر

قال القيادي الفلسطيني في حركة فتح حاتم عبد القادر الناشط أن التقارب بين مؤيدي القيادي الفلسطيني المفصول من حركة فتح محمد دحلان وعدد من كبار المسؤولين الآخرين في حركة فتح لا يعتبر صدفة.




وأشار عبد القادر في حديث مغلق لعدد من الصحفيين أخيرا أن هناك تفاهمًا تامًا بين نشطاء فتح بضرورة تصحيح الوضع في الحركة نفسها، موضحا أن هذا التقارب يمثل تخوفا لدى بعض من الأوساط التابعة لحركة حماس.

وقال عبد القادر أن هذا التقارب علامة أخرى على خوف حماس التي تحاول بحسب المخابرات العربية زعزعة استقرار السلطة الفلسطينية ونهبها في المحافظة.

اللافت أن عبد القادر أشار إلى تخوف الكثير من الفلسطينيين مما يجري في أفغانستان، وهو ما سينعكس بالضرورة على حركة حماس التي ترتبط بعلاقات ودية متميزة مع طالبان في أفغانستان، وهو ما دفع عبد القادر بالقول بأن هذا النموذج من الفصائل يعمل ضد الإرادة الجماهيرية.

والجدير بالذكر أن هناك حالة من ردود الفعل الصعبة والساخنة التي سيطرت على منصات التواصل الاجتماعي عقب الكشف أخيرا عن تواصل قيادات من حركة حماس مع قيادات من حركة طالبان ، الامر الذي يزيد من دقة هذه القضية.