ميقاتي : “حرام يلي عم بصير بالبلد” ولتبقى التحركات سلمية والحكومة قريبة

تحدث رئيس الحكومة اللبنانية المكلف نجيب ميقاتي في اتصال له ضمن برنامج “وهلق شو” مع جورج صليبي عن حادثة التليل في عكار وقال “اليوم استيقظنا على حادثة أليمة بكفي جشع لبنان بحاجة لإنقاذ وحرام يلي عم بصير بالبلد والمسؤولية على الدولة لما يكون في دولة”.

وتطرق لهجوم المحتجين على منزله ولفت ميقاتي انه وصلته معلومات عن توجه باتجاه منزله وطلب من القوى الأمنية بعدم مواجهتهم وعدم التعرض لهم.




وتساءل :”هل تسكير الزجاج يعطي المحتجين الراحة النفسية ؟ .. ولكن يجب أن تبقى التحركات سلمية”.

وتابع ميقاتي “اذا اعتذرت عن تشكيل الحكومة هل هذا هو الحل؟ أنا ذاهب كفدائي بهذا الموضوع، ولكن لا أملك العصا السحرية ولا أستطيع القيام بشيء بدون دعم الناس.

واعتبر أن “تأليف الحكومة في لبنان كمعادلة الرياضيات والطائفية مقتل هذا الوطن ونحن بحاجة لبعض الوقت مع التفاهم مع الرئيس ميشال عون”.

وأضاف :”ان شاء الله الحكومة قريبة وأتأمل خيراً واذا ما قدرت أعمل حكومة فليتفضّل أحد غيري وليس لدي رفاهية الوقت والمهلة ليست طويلة”.

وكشف ميقاتي أنه سيلتقي الرئيس ميشال عون غداً لمتابعة البحث في ملف تشكيل الحكومة، مضيفاً ” نحن أمام بعض النقاط التي تحتاج لتوضيح بملف تشكيل الحكومة ومن الصعب ارضاء الجميع”.

وعن حقيبة المالية قال ميقاتي: “قدر المستطاع الشخص المناسب سيكون في المكان المناسب ويوسف خليل اذا لم يكن لديه الكفاءة سيتم اختيار شخصية اخرى لوزارة المالية”.

وختم بقوله أن “الحكومة ذات المهمة غير المستحيلة والبلد بمرحلة صعبة كتير”.