يسرا تخوض تجربة تقديم البرامج في بيروت

على الرغم من الويلات والمصائب الحياتية والاجتماعية التي يمر بها، يبقى لبنان الوجهة الأساسية للأعمال والبرامج الفنية والثقافية والحفلات، وهذا ما حدا بالنجمة المصرية يسرا التي وصلت الى لبنان في الأيام القليلة الماضية وستبقى فيه لخوض تجربة تقديم البرامج للمرة الأولى لصالح شركة إنتاج جديدة. ويقوم البرنامج على فكرة استضافة يسرا فنانين لإجراء حوار بسيط غير متكلّف.

وتتمحور فكرة البرنامج حول استضافة يسرا لضيف من الفنانين وإجراء حوار بسيط، وباشرت يسرا بتصوير حلقة حوارية تجريبية حيث استضافت في الحلقة الأولى الممثل السوري عبد المنعم عمايري.




وحتى الساعة لم يعرف ما إذا كانت شركة الإنتاج الجديدة التي صوّرت لصالحها هذه الحلقة، ستبيعها إلى أي محطة تلفزيونية أو منصة الكترونية.

وتغتنم النجمة يسرا فرصة وجودها في لبنان للقاء عدد من مصمّمي الأزياء من أجل اختيار إطلالاتها، ومن بينها احتمال مشاركتها في حفل “موريكس دور” الذي ستستند جوائزه في دورة عام 2021 بعنوان “الأمل رغم الألم” إلى الأعمال المنجزة خلال ثلاث سنوات متتالية 2019 و2020 و2021.

وفي سياق آخر، أعربت يسرا عن صدمتها الكبيرة وتأثرها بشدة إثر تلقيها خبر وفاة صديقتها الفنانة دلال عبد العزيز التي بكتها كثيراً، وكانت ترغب بالسفر إلى القاهرة للمشاركة في رحلة وداعها الأخيرة، إنما تعذّر عليها تأكيد الحجز بسبب ‏تقليل الرحلات إلى بعض الدول بسبب جائحة كورونا.

وفي اتصال هاتفي معها من برنامج “مساء DMC” أكدت يسرا أنها تتكلم من بيروت، وأشارت إلى أن الشعب اللبناني حزين جداً على وفاتها ووفاة زوجها سمير غانم من قبلها، ووصفت علاقتها بالراحلة دلال عبد العزيز بأنها من أعظم ما يكون، مشيرة إلى أن الجميع كان يأمل بأنها ستتماثل للشفاء.