عائلة المصوّر المغدور جوزف بجاني تغادر لبنان نهائياً

غادرت عائلة المصور اللبناني المغدور، جوزف بجاني، لبنان، نهائياً، حسبما تداول ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي.
ونشرت نائلة الخوري، زوجة بجاني، صورة لطفلتيها آية وتالا من الطائرة، من دون أن تعلن عن وجهتها. وفيما تكهن معلقون بأنها قررت الهجرة إلى كندا، علمت “المدن” أنها توجهت إلى فرنسا بعد تلقيها عرض عمل هناك.




وحظيت العائلة بتعاطف المعلقين الذين استذكروا عملية اغتيال بجاني في كانون الأول/ديسمبر الماضي، في بلدة الكحالة بقضاء عاليه، على يد مسلحين مجهولين فيما كان يهم بنقل أولاده إلى المدرسة.

وظهر في فيديو مصوّر لهذه العملية شخصان سارعا إلى مباغتته، بعدما وضع أطفاله في السيارة لنقلهم إلى المدرسة، وأطلقا عليه ثلاث رصاصات من مسدس كاتم للصوت. واحدة في رأسه، وأخرى في صدره لناحية القلب، وأردوه قتيلاً.




المدن