جعجع دان الحملة على الراعي: يا سيد حسن أكثرية الشعب اللبناني كانت لتفعل ما فعله أهل شويا

دان رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، في مؤتمر صحافي، الحملة التي شنت على البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي “والتي خرجت عن الحدود”، معتبرا “ان المسؤولين في “حزب الله” كالعادة، يتجهون نحو الاتهام بالعمالة بدل التوقف عند حادثة شويا والتفكير فيها بمنطق”.

وقال: “يا سيد نصر الله، لو كانت الظروف مشابهة في منطقة اخرى لكنا شهدنا الواقع ذاته باعتبار ان اكثرية الشعب اللبناني لا تريد هذه الاحداث”.




وعن التحقيق في قضية المرفأ، سأل جعجع السيد نصر الله: “من اين تعرف ان التحقيق الفني انتهى، وبالتالي هل سمعت يوما بسرية التحقيق”.

واشار الى “ان مسؤولين في حزب الله تواصلوا مع المتهمين الكبار وطلبوا منهم عدم الحضور الى التحقيق”.وقال: “انا لا اعرف القاضي بيطار شخصيا ولكن كل الاصداء تؤكد نزاهته واستقامته”، معربا عن أسفه ل”تعاطي السيد نصرلله مع أهالي الشهداء وكأنهم غير جديين”، متسائلا: “كيف عرف السيد حسن ان اهالي الشهداء اتجهوا الى اشخاص لا علاقة لهم بالجريمة”.