نقولا الصحناوي يتحوّل إلى عالم رياضيات ويحسب مسؤولية عون عن تفجير المرفأ

فاجأ نائب التيار الوطني الحر عن بيروت نقولا الصحناوي العديد من المواطنين في إطلالة تلفزيونية بنظريته التي قلّل فيها من مسؤولية رئيس الجمهورية ميشال عون عن انفجار مرفأ بيروت، إذ إنه علم بوجود نيترات الأمونيوم قبل 15 يوماً من انفجارها في 4 آب/أغسطس.

وفي هذه الإطلالة قال الصحناوي الذي سبق أن شغل منصب وزير اتصالات “اللبنانيون لا يعرفون الحد الأدنى من “الماتيماتيك” أو الحسابات، إذا عرف فخامة الرئيس بموضوع النيترات قبل 15 يوم، يعني 15 يوم من أصل 7 سنين بيعملوا 2055 يوم عرف في خلالها ناس بوجود النيترات على المرفأ وبوجود ناس في خطر. أقسموا المسؤولية، أنا عملتها عالتلفون بيطلعوا اقل من واحد بالمية يعني 0.5 بالمية”.




وردّ ناشطون منتقدين “ماتيماتيك” الصحناوي، وأطلق عليه آخرون لقب “عالم الرياضيات”، وسخر الناشط بيار حشاش عبر “تويتر” من كلام الصحناوي وقال “إذا قسمنا 0.5 على 205 شهيد يعني يكون الرئيس مسؤول عن ضحية واحد، كتير منيح يتفضّل عالحبس”.

ومن المعروف أن الصحناوي الذي ربط بين تفجير المرفأ وتهجير المسيحيين هو من قال “إن قنبلتي هيروشيما وناغازاكي النوويتين ألقيتا على هاتين المدينتين لأنه تتركز فيهما نسبة عالية من المسيحيين”. وأضاف أنه “ليس طائفياً”، وإنما هذه معلومات موجودة في موقع “ويكيبيديا”.

ومن إنجازات الصحناوي إقدامه قبل سنة على توزيع بيض طائر الفرّي على مناصريه في بيروت لمواجهة الأزمة الاقتصادية والمعيشية.