باسيل: لتحويل الدعم الدولي للنازحين لتأمين عودتهم بدل تمويل إبقائهم في لبنان

استقبل رئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل، اليوم، منسقة الأمم المتحدة الخاصة في لبنان يوانا فرونِتسكا، في حضور نائبة رئيس التيار مي خريش وعضو لجنة العلاقات الديبلوماسية بشير حداد.

وجرى التشديد، بحسب البيان، على “أهمية دور القوة الدولية في الجنوب – اليونيفيل، وضرورة تجديد ولايتها، بإعتبارها رسالة واضحة من المجتمع الدولي بالحفاظ على لبنان بكيانيته ورسالته الحضارية في المنطقة”.




كما تم “التطرق الى المظاهر الأمنية المتفلتة التي شهدتها في اليومين الاخيرين عكار وخلدة، والى أهمية تأليف حكومة قادرة على تنفيذ الإصلاحات المطلوبة محليا ودوليا”.

كما التقى باسيل سفيرة السويد في لبنان آن ديسمور، وجرى عرض المسألة الحكومية، وملف النازحين، حيث أكد باسيل “ضرورة ان يتحول الدعم الدولي للنازحين في لبنان الى دعم يؤمن عودتهم الى سوريا بدل تمويل إبقائهم في لبنان”.

من جهتها، شرحت السفيرة ديسمور المساعدات التي تقدمها السويد الى النازحين، مشيرة الى أن “ستوكهولم تستعد لاستقبال 1200 نازح سوري في وقت قريب”.