من هو قائد الوحدة 1600 في حزب الله وما هي هذه الوحدة وما هي مهماتها؟

خاص – بيروت أوبزرفر

كشفت مصادر مطلعة النقاب لبيروت أوبزرفر عن هوية قائد الوحدة 1600 في حزب الله المعروفة سابقاً بإسم “وحدة الإنتاج”، ويرأسها المدعو حسن غصن المعروف بـ “أبو مهدي” من بلدة يونين البقاعية.




وقالت المصادر أن غصن ليس مهندساً أو أكاديمياً أو خبيراً تقنياً، بل رجل ثري بشكل فاحش تضخمت ثروته بعد توليه قيادة الوحدة 1600 حيث نسج شبكة علاقات واسعة مع رجال أعمال وأصحاب مصانع ومورّدين لقطع واحتياجات مهمّة للوحدة، ويقوم بحسب المصادر باجتزاء نسبة من الأموال التي يدفعها الحزب لشراء مستلزمات ومعدات لهذه الوحدة.

وأشارت المصادر أن شقيق حسن غصن ويدعى ابراهيم غصن هو أيضاً قيادي في حزب الله تورط سابقاً بتزوير شيكات وعملات أجنبية وصدرت بحقه أحكام قضائية، لكن هذا لا يمنع قيادة الحزب من الاستفادة من خبراته بين الفينة والأخرى في تزوير العملات الصعبة والشيكات.

وتضيف المصادر أن أبو مهدي أقام في أحد المواقع السرية التابعة لحزب الله مركز اتصالات خاص لتمكين المشتركين من إجراء مكالمات خارجية وداخلية بأسعار مخفّضة مما أدى إلى ضرب شركة أوجيرو، وبالطبع أدخل الأموال والأرباح الى حسابه الخاص، مشيرةً إلى أن بو مهدي يملك منزلين في بحمدون، فيلا في بلدة الشهابية الجنوبية، مطعم في الدانمارك وعقاراً قرب المراقد الشيعية في العراق يخطط لتشييد فنادق عليه لاقامة الحجاج، فضلاً عن عشرات ملايين الدولارات نقداً، وحساب في بنك صادرات الايراني برصيد شخصي أكثر من ٣ مليون دولار.

ومن خلال عمل أبو مهدي وشقيقه في مجال المخدرات تعرف غصن على جهات روسية تعمل في مجال الممنوعات لتهريب أسلحة ووسائل قتالية من روسيا الى حزب الله وكذلك يتعامل أبو مهدي مع جهات كوبية لتهريب السيجار الكوبي إلى لبنان وبيعه في السوق بأسعار مرتفعة.