مكافأة.. واشنطن تجدد الدعوة للمساعدة في القبض على عضو بحزب الله اللبناني

جدد برنامج مكافآت وزارة الخارجية الأميركية للعدالة، دعوته للمساعدة في إلقاء القبض على، سلمان رؤوف سلمان، القيادي في حزب الله اللبناني، المسؤول عن تخطيط وتنسيق وتنفيذ هجمات إرهابية خارج لبنان، استهدفت إسرائيليين وأميركيين.

وجاء في تغريدة للبرنامج “ساعدنا في العثور عليه، قد تكون مؤهلا للحصول على مكافأة”.




وكان البرنامج قد رصد مكافأة قيمتها 7 ملايين دولار أميركي للذي يساعد على الوصول على سلمان الذي برز اسمه، بعد تفجيرات الأرجنتين في عام 1994، التي استهدفت مركزا للجالية اليهودية في بوينس آيرس، مما أسفر عن مقتل 85 شخصا.

وكان سلمان المنسق الميداني للهجوم.

وصنفت وزارة الخزانة الأميركية سلمان في 19 يوليو 2019 إرهابيا عالميا وفقا للأمر التنفيذي 13224 لتقديمه الدعم لأنشطة حزب الله الإرهابية.

وسلمان عضو بارز في حزب الله، إذ يوجه عملياته خارج لبنان، واسمه موجود كذلك في النشرة الحمراء للشرطة الدولية (الإنتربول).

ولسلمان تاريخ طويل من القيادة والتخطيط العملياتي داخل حزب الله، وفق موقع الخزانة الأميركية.

سلمان رؤوف سلمان-الشرطة الدولية

سلمان رؤوف سلمان مطلوب للشرطة الدولية (إنتربول)

وفي أعقاب تفجير بونيس آريس، قرر مسؤولون أمنيون أرجنتينيون أن سلمان كان على اتصال بأسد بركات المصنف إرهابيا من قبل الولايات المتحدة قبل الهجوم، وأنه كان منسقا لخلايا حزب الله النائمة في بوينس آيرس ومنطقة الحدود الثلاثية، وهي الأرجنتين والبرازيل وباراغواي.

سلمان رؤوف سلمان