قاسم يوسف - أساس ميديا

ماذا بعد يا دولة الرئيس؟ – قاسم يوسف – أساس ميديا

يوم

يومان




ثلاثة

أربعة

خمسة

ستّة

سبعة

ثمانية

تسعة

عشرة

أحد عشر

اثنا عشر

ثلاثة عشر

أربعة عشر

خمسة عشر

ستّة عشر

سبعة عشر

ثمانية عشر

تسعة عشر

عشرون

واحد وعشرون

اثنان وعشرون

ثلاثة وعشرون

أربعة وعشرون

خمسة وعشرون

ستّة وعشرون

سبعة وعشرون

ثمانية وعشرون

تسعة وعشرون

ثلاثون

واحد وثلاثون

اثنان وثلاثون

ثلاثة وثلاثون

أربعة وثلاثون

خمسة وثلاثون

ستّة وثلاثون

سبعة وثلاثون

ثمانية وثلاثون

تسعة وثلاثون

أربعون

واحد وأربعون

اثنان وأربعون

ثلاثة وأربعون

أربعة وأربعون

خمسة وأربعون

ستّة وأربعون

سبعة وأربعون

ثمانية وأربعون

تسعة وأربعون

خمسون

واحد وخمسون

اثنان وخمسون

ثلاثة وخمسون

أربعة وخمسون

خمسة وخمسون

ستّة وخمسون

سبعة وخمسون

ثمانية وخمسون

تسعة وخمسون

ستّون

واحد وستّون

اثنان وستّون

ثلاثة وستّون

أربعة وستّون

خمسة وستّون

ستّة وستّون

سبعة وستّون

ثمانية وستّون

تسعة وستّون

سبعون

واحد وسبعون

اثنان وسبعون

ثلاثة وسبعون

أربعة وسبعون

خمسة وسبعون

ستّة وسبعون

سبعة وسبعون

ثمانية وسبعون

تسعة وسبعون

ثمانون

واحد وثمانون

اثنان وثمانون

ثلاثة وثمانون

أربعة وثمانون

خمسة وثمانون

ستّة وثمانون

سبعة وثمانون

ثمانية وثمانون

تسعة وثمانون

تسعون

واحد وتسعون

اثنان وتسعون

ثلاثة وتسعون

أربعة وتسعون

خمسة وتسعون

ستّة وتسعون

سبعة وتسعون

ثمانية وتسعون

تسعة وتسعون

مائة

مائة وواحد

مائة واثنان

مائة وثلاثة

مائة وأربعة

مائة وخمسة

مائة وستّة

مائة وسبعة

مائة وثمانية

مائة وتسعة

مائة وعشرة

مائة وأحد عشر

مائة واثنا عشر

مائة وثلاثة عشر

مائة وأربعة عشر

مائة وخمسة عشر

مائة وستة عشر

مائة وسبعة عشر

مائة وثمانية عشر

مائة وتسعة عشر

مائة وعشرون

مائة وواحد وعشرون

مائة واثنان وعشرون

مائة وثلاثة وعشرون

مائة وأربعة وعشرون

مائة وخمسة وعشرون

مائة وستّة وعشرون

مائة وسبعة وعشرون

مائة وثمانية وعشرون

مائة وتسعة وعشرون

مائة وثلاثون

مائة وواحد وثلاثون

مائة واثنان وثلاثون

مائة وثلاثة وثلاثون

مائة وأربعة وثلاثون

مائة وخمسة وثلاثون

مائة وستّة وثلاثون

مائة وسبعة وثلاثون

مائة وثمانية وثلاثون

مائة وتسعة وثلاثون

مائة وأربعون

مائة وواحد وأربعون

مائة واثنان وأربعون

مائة وثلاثة وأربعون

مائة وأربعة وأربعون

مائة وخمسة وأربعون

مائة وستّة وأربعون

مائة وسبعة وأربعون

مائة وثمانية وأربعون

مائة وتسعة وأربعون

مائة وخمسون

مائة وواحد وخمسون

مائة واثنان وخمسون

مائة وثلاثة وخمسون

مائة وأربعة وخمسون

مائة وخمسة وخمسون

مائة وستّة وخمسون

مائة وسبعة وخمسون

مائة وثمانية وخمسون

مائة وتسعة وخمسون

مائة وستّون

مائة وواحد وستّون

مائة واثنان وستّون

مائة وثلاثة وستّون

مائة وأربعة وستّون

مائة وخمسة وستّون

مائة وستّة وستّون

مائة وسبعة وستّون

مائة وثمانية وستّون

مائة وتسعة وستّون

مائة وسبعون

مائة وواحد وسبعون

مائة واثنان وسبعون

مائة وثلاثة وسبعون

مائة وأربعة وسبعون

مائة وخمسة وسبعون

مائة وستّة وسبعون

مائة وسبعة وسبعون

مائة وثمانية وسبعون

مائة وتسعة وسبعون

مائة وثمانون

مائة وواحد وثمانون

مائة واثنان وثمانون

مائة وثلاثة وثمانون

مائة وأربعة وثمانون

مائة وخمسة وثمانون

مائة وستّة وثمانون

مائة وسبعة وثمانون

مائة وثمانية وثمانون

مائة وتسعة وثمانون

مائة وتسعون

مائة وواحد وتسعون

مائة واثنان وتسعون

مائة وثلاثة وتسعون

مائة وأربعة وتسعون

مائة وخمسة وتسعون

مائة وستّة وتسعون

مائة وسبعة وتسعون

مائة وثمانية وتسعون

مائة وتسعة وتسعون

مئتان

مئتان وواحد

مئتان واثنان

مئتان وثلاثة

مئتان وأربعة

مئتان وخمسة

مئتان وستّة

مئتان وسبعة

مئتان وثمانية

مئتان وتسعة

مئتان وعشرة

مئتان وأحد عشر

مئتان واثنا عشر

مئتان وثلاثة عشر

مئتان وأربعة عشر

مئتان وخمسة عشر

مئتان وستّة عشر

مئتان وسبعة عشر

مئتان وثمانية عشر

مئتان وتسعة عشر

مئتان وعشرون

مئتان وواحد وعشرون

مئتان واثنان وعشرون

مئتان وثلاثة وعشرون

مئتان وأربعة وعشرون

مئتان وخمسة وعشرون

مئتان وستّة وعشرون

مئتان وسبعة وعشرون

مئتان وثمانية وعشرون

مئتان وتسعة وعشرون

مئتان وثلاثون

مئتان وواحد وثلاثون

مئتان واثنان وثلاثون

مئتان وثلاثة وثلاثون

مئتان وأربعة وثلاثون

مئتان وخمسة وثلاثون

مئتان وستّة وثلاثون

مئتان وسبعة وثلاثون

مئتان وثمانية وثلاثون

مئتان وتسعة وثلاثون

مئتان وأربعون

مئتان وواحد وأربعون

مئتان واثنان وأربعون

مئتان وثلاثة وأربعون

مئتان وأربعة وأربعون

مئتان وخمسة وأربعون

مئتان وستّة وأربعون

مئتان وسبعة وأربعون

مئتان وثمانية وأربعون

مئتان وتسعة وأربعون

مئتان وخمسون

مئتان وواحد وخمسون

مئتان واثنان وخمسون

مئتان وثلاثة وخمسون

مئتان وأربعة وخمسون

مئتان وخمسة وخمسون

مئتان وستّة وخمسون

مئتان وسبعة وخمسون

مئتان وثمانية وخمسون

مئتان وتسعة وخمسون

مئتان وستّون

مئتان وواحد وستّون

مئتان واثنان وستّون

مئتان وثلاثة وستّون

مئتان وأربعة وستّون

مئتان وخمسة وستّون

مئتان وستّة وستّون يوماً على تكليف بلا أفق. على استنزاف بلا جدوى. على عبثيّة بلا طائل. خرجت بعدها لتعتذر. ولتقول لنا ما كنّا نردّده على مسامعك منذ اليوم الأوّل.

ماذا بعد يا دولة الرئيس؟