“البحر أمامكم”.. فيلم روائي لبناني في مهرجان “كان”

بعد حصوله منذ 6 سنوات على السعفة الذهبية لأفضل فيلم قصير من مهرجان “كان” السينمائي، حيث بات أول مخرج عربي يحصل على تلك الجائزة، تقام للمخرج إيلي داغر أربعة عروض لفيلمه الروائي الأول الطويل بعنوان “البحر أمامكم” في مهرجان “كان” حيث ينافس الفيلم على جائزة الكاميرا الذهبية.

ويروي فيلم “البحر أمامكم” الذي هو من تأليف وإخراج إيلى داغر فى أولى تجاربه الروائية الطويلة، قصة جنى وهي فتاة شابة تعيش في فرنسا، وقرّرت العودة فجأة إلى بيروت فتجد نفسها تحيي روابط حياتها المألوفة التي أصبحت غريبة بعد غيابها، ويتناول الفيلم الأحداث التي يشهدها لبنان منذ زمن طويل وما يترتب عليها من فقدان الرؤية، كما يضيء على بعض الجوانب التي دفعت باللبنانيين إلى الهجرة خارج بلدهم هرباً من الواقع الأليم الذي جعل البعض الآخر من اللبنانيين الذين بقوا في وطنهم يشعرون بالغربة عنه، وإنما هذه الظروف والأحداث شكّلت بيئة خصبة للإبداع اللبناني في مجالات فنية وثقافية عدة.




وأوضح داغر أن موضوع الاغتراب الذي يتناوله في هذا الفيلم، من بطولة منال عيسى ويارا أبو حيدر وربيع الزهر وروجيه عازار، لا يقصد به الهجرة لأن أكثر من 70 بالمئة من اللبنانيين هم في الخارج، وإنما اختار موضوع الاغتراب الاجتماعي الذي يجعل من المقيمين يشعرون بانفصالهم عن القيم والمعايير والممارسات والعلاقات الاجتماعية في المجتمع اللبناني.