دبي تبحث عن 100 ألف مبرمج

أعلن حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، السبت، إطلاق برنامج وطني للمبرمجين، بالتعاون مع كبرى الشركات العالمية، بهدف تدريب عشرات الآلاف من المبرمجين وإنشاء مئات الشركات الرقمية خلال السنوات القادمة.

وكشف الشيخ في تغريدة على تويتر أن البرنامج سيكون بالتعاون مع عدد من الشركات الكبرى، ومنها غوغل ومايكروسوفت وأمازون و”سيسكو” و”آي بي إم” و”لينكد إن” وفيسبوك.




وأكد حاكم دبي أن البرنامج يهدف إلى “تدريب واستقطاب 100 ألف مبرمج وإنشاء ألف شركة رقمية كبرى خلال 5 أعوام”.

وأضاف أن حكومته تسعى إلى “زيادة الاستثمار الموجه للشركات الناشئة من 1.5 مليار إلى 4 مليار درهم”.

وفي تغريدة أخرى، قال الشيخ محمد بن راشد إن “البرنامج الوطني للمبرمجين خطوة جديدة لبناء اقتصادنا الرقمي ضمن خططنا الوطنية الجديدة  ..العالم يتغير .. وسرعة التغيير الرقمي تتضاعف .. وشكل الاقتصاد سيختلف .. وطبيعة المهن ستتبدل .. والبقاء سيكون للأكثر استعداداً وسرعة ومواكبة للمتغيرات الجديدة في عالمنا”.

ويعكس هذا الإعلان اهتمام دول خليجية باستقطاب عمالقة التكنولوجيا العالميين بهدف تطوير إمكانيات شبابها، لا سيما في مجال البرمجيات.

وكانت شركة “أبل” قد اختارت العاصمة السعودية، الرياض، هذا الأسبوع، لتكون أول مقر لأكاديميتها المعنية بالمطورين، في خطوة تُقدم عليها الشركة لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ووفقا لما نقلت وكالة الأنباء السعودية “واس”، فإن المرحلة الأولى لتشغيل الأكاديمية ستتركز على المبرمجات والمطورات من النساء، دعما لجهود تمكين المرأة.

وتقوم أبل بتأسيس أكاديميتها بشراكة مع الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، والذي تمثله أكاديمية طويق، بالتعاون مع جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن.