الحريري يدرس مجموعة اقتراحات من جديد…

علمت “الجمهورية”، انّ الرئيس المكلف سعد الحريري اجتمع بكتلته النيابية، ووضع اعضائها في ما آلت اليه تطورات الملف الحكومي.

وبحسب المعلومات، فإنّ الحريري عرض وجهة نظره من ملف التأليف، مؤكّداً انّ الامور ما زالت مقفلة بسبب تعنت رئيس الجمهورية ومن خلفه جبران باسيل.




وقال الحريري لنواب كتلة “المستقبل”، انّه التقى الرئيس بري الاثنين الماضي، “وقد تكلمنا في كل شيء”.

ولفت الحريري الى “اننا عندما قبلت المهمّة بترؤس حكومة، قبلتها لأنّه كان لديّ تصوّر حول كيفية الخروج من الازمة التي دخل فيها البلد”. وبعدما اشار الى التعقيدات والتعطيل المتعمّد من قِبل عون وباسيل، قال: “انّ في كل الأحوال لن اقبل في ان اكون على رأس حكومة كيفما كان”.

اضاف: “انطلاقاً من كل ذلك، فأنا لديّ امامي مجموعة اقتراحات، اقوم بدراستها من جديد، ومن ضمنها موضوع الاعتذار”.

وخلص الحريري الى الطلب من كتلة “المستقبل” بأن تبقي اجتماعاتها مفتوحة، معلناً في الوقت ذاته انّه سيعكف في هذه الآونة على عقد اجتماعات على مستوى قيادة واركان تيار “المستقبل” والمكتب السياسي، للتداول في هذه التطورات والتأسيس لما يمكن اتخاذه من خطوات.