محطات ترفض استلام البنزين “تجنباً للمشاكل”!

كشف ممثّل موزّعي المحروقات #فادي أبو شقرا، أنّ “هناك عدداً كبيراً من محطات #البنزين رفض استلام البنزين تجنّباً للمشاكل التي تشهدها المحطات بسبب الحصول على مادة البنزين”.

وقال في اتصال مع “النهار”: “إننا كموزعي محروقات وأصحاب محطات البنزين، نعيش الأمّرين في هذا الظرف الصعب ونتمنّى الحل السريع لأزمة المحروقات اليوم قبل غد عبر توافر البنزين ليرتاح المواطن وصاحب المحطة والموزعين”.




وطلب أبو شقرا من “رئيس الحكومة والحكومة مجتمعةً اتّخاذ القرار الشجاع الذي يرونه مناسباً، سواء باعتماد دعم البنزين على 3900 ليرة، أم تغيير دعم البنزين ليصبح 30 بـ 70 بدلاً من 15 بـ 85 %، لإنقاذ الوضع الصعب الذي يمرّ به قطاع النفط حالياً”.

وفي سؤالٍ على تعليقه على تصريح وزير الطاقة ريمون غجر الأخير في مجلس النواب، والذي أوضح خلاله أنّ صفيحة البنزين سيصبح سعرها 200 ألف ليرة إذا ما رُفع الدعم عن المحروقات، رأى أبو شقرا أنّ الوزير طرح الأمور “بواقعية وصراحة وشفافية، لأنّه يمتلك المعطيات من قِبل مصرف لبنان، ولم يقصد إحباط الناس والتنصل من مسؤولياته، وليس عليه أن يتحمّل وحده مسؤولية هذه الأزمة”.