كبتاغون الى السعودية مجددا…وفهمي في المرفأ: توقيف رأسين مدبرين وتنسيق بين الأجهزة

وصل وزير الداخلية محمد فهمي فجأة الى مرفأ بيروت بعدما ضبطت شعبة مكافحة المخدرات في الجمارك، كمية كبيرة من حبوب الكبتاغون موضّبة في مستوعبين محمّلين بالحجارة، مُعدّة للتهريب إلى السعودية . وتمّ توقيف بعض الأشخاص المتورطين بالعملية.

فهمي أكد أن “هناك تنسيقا بين كافة الأجهزة الأمنية مما يساهم في الحد من هذه الآفة وتوقيف كافة الشبكات التي تصدرها إلى الدول” وكشف “أن الشحنة كانت متوجهة إلى جدة”، وطلب “من كافة المواطنين أن يضعوا يدهم في يد القوى الأمنية من أجل المساعدة لإعادة الثقة بلبنان”.




وردا على سؤال قال فهمي:” بالنسبة إلى العديد أنا أهنئهم لأنهم يعملون باللحم الحي أما بالنسبة إلى العتاد فالمطلوب تحديثه وقد بدأ العمل على ذلك من خلال  المجلس الأعلى للدفاع”. وعن عمليات التوقيف وعدم الإعلان عن أسماء حتى اللحظة أكد فهمي “أن هذا الأمر منوط بسرية التحقيقات، لكن الأجهزة الأمنية أوقفت رأسين مدبرين ثبت تورطهما في عمليات تهريب المخدرات والعمل جارٍ لتوقيف الباقين”.