شينكر: عون وباسيل لا يريدان حكومة من التكنوقراط لأنها ستقوض موقع حزب الله

أكد مساعد وزير الخارجية الاميركي السابق لشؤون الشرق الاوسط دايفيد شنكر، ردا على سؤال حول الرسالة التي قدمها 25 نائباً اميركياً جمهورياً وديمقراطياً الى وزير الخارجية الاميركي انتوني بلينكن، لمساعدة لبنان، “ان الولايات المتحدة الاميركية تقدم الدعم للجيش اللبناني، علماً ان الجيش الاميركي لا يدفع معاشات الجيوش في الدول الاخرى، لكنه قدم المساعدات للجيش اللبناني على اكثر من مستوى

وأضاف في مقابلة بثتها قناة الحرة: “قدمنا ايضا مساعدات اجتماعية عبر البنك الدولي بقيمة 270 مليون دولار، لا اعتقد ان الولايات المتحدة يمكنها ان تفعل المزيد فعلنا الكثير من اجل لبنان وعملنا ايضا مع صندوق النقد الدولي على خطة اصلاحية. الامر يعود الان الى لبنان الموافقة على الخطة الاصلاحية والحصول على اموال من صندوق النقد الدولي لكن هذا يقرره لبنان، الولايات المتحدة لا يمكنها ان تفعل المزيد”.




وقال شينكر: “في واشنطن اعتقد الشعور هو ان حزب الله يسيطر على لبنان ليس هناك من سوء تفاهم في هذا المجال، نعرف ان ايران تلعب دورا سلبيا في دعم حزب الله في لبنان ومساعدته على السيطرة على البلاد، لكن الواقع هو ايضا ان الشيعة الذين يمثلون 30 في المئة من المواطنين اللبنانيين يدعمون حزب الله وكذلك الحزب المسيحي الاول في لبنان يدعم سيطرة حزب الله على لبنان، حزب الاصلاح والتغيير. علينا ان ننظر الى التوجه ايضا في اميركا، نحن لا نريد ان نغير الحكم في لبنان او ان نواجه كل الميليشيات المدعومة من ايران في المنطقة. الرئيس جو بايدن يستهدف من يدعم حزب الله بالعقوبات ولكن يعود على الشعب اللبناني ان يقف ويواجه هذا الواقع”.