//Put this in the section //Vbout Automation

مكتّف: القضية سياسية بامتياز

أشار المدير العام لشركة مكتّف، ميشال مكتّف، إلى أنّه يتمّ التصريح عن كلّ حسابات الشركة للجنة الرقابة ومصرف لبنان وكلّ الأرقام تذهب إلى الدولة اللبنانية.

وقال مكتّف للـmtv: “لا يُمكن أن نحوّل أموال أشخاص إلى الخارج. ويهمّني أن يعرف الرأي العام الحقيقة، فنحن نشتري عملة نقدية من المصارف والصرافين ونشحنها إلى الخارج بناءً على العرض ولا نتعاطى مع المودعين إنّما فقط مع المصارف”.




وأضاف: “لا نُخفي شيئاً فقد قدّمنا كلّ ما يُمكن تقديمه في ما يخصّ أرقام الشركة والحقيقة ستظهر عاجلاً أم آجلاً. ولا يُمكن لنا أن نؤثّر بأيّ شكل على سعر الصرف وهناك 20 شركة أخرى مرخّصة تعمل في المجال عينه”.

وتعليقاً على ما يحصل من كسر وخلع في الشركة وأمامها، قال مكتّف: “المشهدية محزنة وليس هذا البلد الذي نعرفه وليس هكذا تُتّخذ الحقوق وهناك حقد وتعاطٍ سخيف مع الموضوع وافتراء لأنّ لا علاقة لنا بموضوع تهريب أموال النافذين إلى الخارج”.

وأكّد أنّ القضية سياسية بامتياز وأنّ ما يحصل دمّر صورة لبنان أكثر في الخارج، لافتاً أنّ “القضاء يجب أن يكون على مسافة واحدة من الجميع”.

وختم مكتّف: “هذه التصرفات جعلتني في نظر البعض متهماً وفي الحقيقة أنا شاهد. وقد أصبح كلّ شيء مستباحاً مع قيام أفراد لا صفة لهم بخلع أبواب مؤسسة خاصة وأنا أخاف من أن يكون هذا الأمر تحضيراً لشيء أكبر بكثير ويجب أن يتم وضع حدّ لهذا الأمر”.

وكان صاحب شركة مكتف للتحويلات المالية ميشال مكتف أدلى بإفادته امام المدعي العام المالي القاضي علي ابراهيم في وقت كان خبراء تحقيق يبحثون مع عدد من موظفيه في الملف الذي تتابعه المدعي العامة الإستئنافية في جبل لبنان القاضية غادة عون.

بعد الجلسة تحدّث مكتف فقال: لدينا موعد ثان بعد غد عند القاضي ابراهيم لتقديم مستندات مطلوبة منه بملف لا علاقة له بالقضية التي تحقّق فيها غادة عون.

وتابع: يهمني أن يعرف الرأي العام الحقيقة ونحن نشتري عملة نقدية من المصارف والصرافين ونشحنها إلى الخارج بناءً على العرض ولا نتعاطى مع المودعين إنّما فقط مع المصارف .

اضاف: لقد صرحنا عن كلّ حسابات الشركة للجنة الرقابة ومصرف لبنان وكلّ ألأرقام تذهب إلى الدولة اللبنانية لأنه يصرح عنها ولا يُمكن أن يحوّل أموال أشخاص إلى الخارج.

نحن لا نخفي شيئاً فقد قدّمنا كلّ ما يُمكن تقديمه في ما يخصّ أرقام الشركة والحقيقة ستظهر عاجلاً أم آجلاً.

وختم ان المشهدية محزنة، ليس هذا البلد الذي نعرفه وليس هكذا تُتّخذ الحقوق وهناك حقد وتعاطٍ سخيف مع الموضوع كذلك هناك افتراء لأنّ لا علاقة لنا بموضوع تهريب أموال النافذين إلى الخارج.

في السياق، أوضح وكيل شركة مكتف المحامي الكسندر نجار “أننا نعقد الآن جلسة مع الخبير المالي المساعد للقاضية عون وذلك بناء لموعد سابق حدد لاستكمال مهمته”.