//Put this in the section //Vbout Automation

بخاري من المختارة: القوى الظلامية تقتات على إلقاء مسؤوليّة خياراتها السياسية على جهات خارجية هروباً من الفشل

التقى رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط في قصر المختارة، السفير السعودي وليد البخاري، في حضور رئيس “اللقاء الديموقراطي” النائب تيمور جنبلاط، والنائبين نعمة طعمة ووائل ابو فاعور.

وتخلل اللقاء عرض الاوضاع السياسية العامة، ولا سيما الوضع الحكومي. وقد اطلع السفير البخاري من جنبلاط على وجهة نظره حيال الواقع الراهن وطرحه المتعلق بالتسوية الحكومية المطروحة لاخراج البلاد من الازمات الراهنة.




وجرى التشديد على العلاقة التاريخية بين المملكة العربية السعودية والمختارة، وهو ما شدد عليه السفير البخاري قبيل اللقاء، معتبرا ان “المختارة بما تمثل من إرث تاريخي وعروبي ضمانة للجبل ووحدة لبنان، وأننا نقف أمام مسؤولية تاريخية مشتركة لنؤكد أننا مع عروبة لبنان”، مشددا على “أننا كنا وسنبقى عربا مسيحيين ومسلمين، طالما بقيت كنيسة المختارة، وبقي مسجدها”.
وقال السفير السعودي من المختارة ان “اعتداءات الميليشيا الحوثية الإرهابية لا تستهدف أمن المملكة العربية السعودية ومقدراتها الاقتصادية فقط وإنما تستهدف الأمن والاستقرار الإقليمي والدولي”، مضيفا “لوثة القوى الظلامية تقتات على إلقاء مسؤوليّة خياراتها السياسية على جهات خارجية هروباً من الفشل”.

وبحسب معلومات للـLBCI، فإن السفير السعودي اشار من المختارة الى اننا نقف أمام مسؤولية تاريخية مشتركة لنؤكد أننا مع عروبة لبنان ونحن كنّا وسنبقى عرَبًا مسيحيين ومسلمين. وتابعت القناة “السفير السعودي رأى من المختارة أن على الحوثيين اتخاذ خطوات نحو مبادرة السعودية للسلام وإنهاء معاناة الشعب اليمني”.

وقبيل وصوله الى المختارة، قال بخاري لـmtv: المختارة بما تُمثِّل من إرث تاريخي وعروبي ضمانة للجبل ووحدة لبنان واستقراره.

شكيب ارسلان: وبعد اللقاء، زار السفير السعودي مسجد الأمير شكيب أرسلان في المختارة حيث أدى الصلاة، وثم انتقل الى ضريح المعلم الشهيد كمال جنبلاط، حيث قرأ الفاتحة عن روحه.