//Put this in the section //Vbout Automation

موسكو تنقل تحذيرا إسرائيليا لحزب الله: لن نسمح بتجربة اليمن في لبنان

كشفت مصادر دبلوماسية غربيّة أن السلطات الروسية أبلغت وفد حزب الله اللبناني الذي بدأ الاثنين زيارة إلى موسكو رسالة إسرائيلية مفادها أنها غير مستعدّة لتحمّل أيّ تصعيد يقوم به الحزب انطلاقا من جنوب لبنان.

وقالت المصادر ذاتها إنّ زيارة وفد حزب الله برئاسة النائب في البرلمان اللبناني محمد رعد، والتي ستستمر ثلاثة أيام، كانت مقررة منذ أسابيع عدة، وذلك بعدما طلبت إسرائيل من موسكو توجيه رسالة إلى حزب الله الذي عزّز مواقعه العسكريّة في جنوب لبنان في الأسابيع الاخيرة على الرغم من انتشار قوة دولية تابعة للأمم المتحدة فيه.




وأكّد وجود رسالة التحذير الإسرائيلية إلى حزب الله الكلام الصادر عن وزير الدفاع الإسرائيلي بني غانتس الذي اختار وجود وفد الحزب في موسكو ليقول “نحن مستعدون لكل السيناريوهات على الجبهة الشمالية وننصح للبنان بعدم اختبارنا”.

وفسرت المصادر الدبلوماسية الغربيّة كلام غانتس بأنّ إسرائيل لم تعد تميّز بين حزب الله ولبنان وأنّها لن تسمح بتكرار السيناريو اليمني انطلاقا من جنوب لبنان.

وقالت إن إسرائيل أرادت التأكيد لحزب الله أنّ إطلاق أي صاروخ من جنوب لبنان أو من أراض لبنانية في اتجاه إسرائيل، كما يفعل الحوثيون مع المملكة العربيّة السعودية، سيؤدي الى تدمير كبير يلحق بلبنان كلّه.

وسبق غانتس أن هدد بأن إسرائيل سترد على أيّ أفعال يقوم بها حزب الله تهدد أمنها برد قاس يطال لبنان وشعبه أيضاً.

وقال “إنْ تحوّلت تهديدات حزب الله إلى أفعال، ستكون النتيجة مؤلمة له ولقادته وللأسف للشعب اللبناني أيضاً”.

وأضاف “ردُّنا سيكون مؤلماً على الشعب اللبناني الذي يتخذه حزب الله درعاً بشرياً ويخبئ تحت منازله مخازن أسلحة وصواريخ”.

وحذر قائد الجبهة الداخلية الإسرائيلية الجنرال أوري غوردن من أن إسرائيل ستتعرض لألفي صاروخ يومياً في حرب مستقبلية مع حزب الله، ما سيشكل تحدياً لقدرات الدفاع العسكرية والمدنية الإسرائيلية.

وقال غوردن أثناء مشاركته في مؤتمر عسكري الاثنين “الأعداء يدركون عدم قدرتهم على هزيمتنا في ساحة المعركة، لذا يحاولون نقل الحرب إلى جبهة ثانية وهي منازلنا وفي مدننا”.

وأعلن أنًّ إسرائيل تؤمن أنَّ حزب الله يمتلك اليوم ترسانة تضم حوالي 150 ألف صاروخ، ويتمتع البعض من أسلحته بالقدرة على استهداف أيّ نقطة داخل إسرائيل.

وذكرت المصادر الدبلوماسية أن الجانب الروسي برئاسة وزير الخارجية سيرجي لافروف أثار مع وفد حزب الله، الذي يرأسه النائب محمّد رعد، موضوع تشكيل حكومة لبنانية برئاسة سعد الحريري.

وأشارت إلى أن لافروف كان التقى رئيس الحكومة اللبنانية المكلف سعد الحريري في أبوظبي أثناء جولته الخليجية الأخيرة وبحث معه العراقيل التي تضعها إيران في طريق تشكيل حكومة لبنانية. وكشفت أنّ موسكو اتصلت بإيران في شأن هذا الموضوع وكان الجواب الإيراني أن مثل هذا الموضوع يجب بحثه مع حزب الله وليس مع طهران.

وردا على سؤال إن كان وفد حزب الله قد بحث مسألة تشكيل الحكومة اللبنانية مع وزير الخارجية الروسي قال محمد رعد “جئنا في السياق عليه”.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف أثناء اتصاله بعدد من المسؤولين اللبنانيين بالتزامن مع زيارة وفد حزب الله إلى موسكو “إن الوقت ليس مناسباً لأيّ فريق أن يكسر الفريق الآخر وإنه قد آن الأوان لتسوية تذهب باتجاه تشكيل حكومة”.

ووجه بوغدانوف دعوة لكل من رئيس الحزب الاشتراكي وليد جنبلاط ورئيس تيار المردة سليمان فرنجية لزيارة روسيا.

وعقد بوغدانوف اجتماعا مطولا مع وفد حزب الله برئاسة رعد عقب لقاء وزير الخارجية الروسي للوفد الزائر إلى موسكو.


العرب