//Put this in the section //Vbout Automation

اتهام لبناني في اقتحام «الكابيتول»

وجهت وزارة العدل الأميركية اتهامات إلى اثنين من مقتحمي مبنى «الكابيتول»، أحدهما من أصول لبنانية، في السادس من يناير (كانون الثاني) الماضي بالتزامن مع جلسة المصادقة على فوز جو بايدن بالرئاسة الأميركية. واتهم الاثنان بالاعتداء على عنصر شرطة «الكابيتول» برايان سيكنيك ورشّه ببخاخ مضاد للدببة. وقد توفي الشرطي في وقت لاحق جراء إصاباته.

وألقت السلطات القبض على الرجلين، وهما جوليان إيلي خاطر من ولاية بنسلفانيا، وجورج بيار طانيوس من ولاية ويست فيرجينيا.




وتقول وثائق الاتهام الرسمية إن خاطر وطانيوس تعاونا معاً للاعتداء على رجال الشرطة من خلال بخ مادة كيميائية على وجوههم وعيونهم، خلال أحداث اقتحام «الكابيتول» التي تلت تجمعاً لأنصار الرئيس السابق دونالد ترمب ألقى فيه خطاباً فُسر على أنه تحريض لأنصاره على مهاجمة السلطة التشريعية.

وبحسب المعلومات الأولية، يبدو أن المتهم جورج بيار طانيوس، أميركي من أصول لبنانية، يملك مطعماً للساندويتشات في منطقة مورغان تاون في ولاية ويست فيرجينيا، ويبلغ من العمر 39 عاماً. أما المتهم الثاني جوليان خاطر فيبلغ من العمر 32 عاماً.

وتم توجيه 9 تهم إلى طانيوس وخاطر تتضمن التآمر على جرح شرطي والاعتداء عليه بسلاح خطر.