قبل ساعات من حوار الفصائل الفلسطينية… القيادات تتجه إلى القاهرة

خاص بيروت أوبزرفر

في تصريحات مهمة قبيل توجهه إلى القاهرة قال القيادي في حركة حماس خليل الحية أن القدس خط أحمر لا يمكن تجاوزه، وهذا مطلب وموقف وطني عام متفق عليه ، مشيرا إلى رغبة الحركة في تشكيل حكومة وحدة وطنية مهما كانت نتائج الانتخابات التشريعية ثم نذهب للانتخابات الرئاسية
وأضاف الحية ” جاهزون لكل الخيارات في الانتخابات الرئاسية لكن نفضل خيار مرشح وطني متفق عليه” ، و نتمنى بعد الانتخابات التشريعية والرئاسية الوصول لتشكيل مجلس الوطني لإعادة هيكلة منظمة التحرير.




وأنهى الحية حديثا قائلا إنه يجب التغلب على كورونا، وباعتقادي لن تُعيق الانتخابات لأننا قطعنا شوطًا كبيرًا ومهمًا

اللافت أن تصريحات الحية تأتي مع إعلان حركة “حماس” مؤخرا عن أسماء أعضاء مكتبها السياسي في قطاع غزة الذي ضم للمرة الأولى امرأتين.

وكانت حماس أعادت الأربعاء انتخاب يحيى السنوار رئيسا لمكتبها السياسي في قطاع غزة. وقالت الحركة في بيان الأحد “في إطار استكمال العملية الانتخابية للحركة، فقد عقد مجلس شورى الحركة اجتماعاً انتخب فيه أعضاء المكتب السياسي لقطاع غزة”.

ويضم المكتب السياسي أيضا 18 عضوا من أبرز قادة الحركة بينهم نزار عوض الله ومحمود الزهار وروحي مشتهى ومروان عيسى وهو أحد أبرز قادة كتائب القسام الجناح العسكري للحركة.

من ناحية أخرى علم المورد نيوز أن وفد “فتح” لحوار القاهرة يضم أعضاء اللجنة المركزية (جبريل الرجوب وعزام الاحمد وسمير الرفاعي واحمد حلس وروحي فتوح). بالإضافة إلى المدير التنفيذي للجنة الانتخابات المركزية هشام كحيل الذي توجه إلى العاصمة المصرية للمشاركة بالاجتماع المرتقب مع وفود الفصائل بهدف استكمال الحوارات.

أما وفد حركة الجـهاد الإسـلامي فمن المنتظر أن يصل إلى القاهرة مساء اليوم ، وهو الوفد الذي سيضم محمد الهندي وأنور أبو طه ونافذ عزام وخالد البطش ودَاوُد شهاب.