بلومبرغ: الولايات المتحدة تدرس فرض عقوبات على حاكم مصرف لبنان

أورد موقع “bloomberg” أن الولايات المتحدة الأميركية تدرس فرض عقوبات على حاكم البنك المركزي اللبناني مع تسارع وتيرة تحقيق أوسع في اختلاس مزعوم للأموال العامة في البلاد، وفقًا لأربعة أشخاص مطلعين على الأمر.

في هذا السياق، ناقش مسؤولون داخل إدارة الرئيس الاميركي جو بايدن إمكانية اتخاذ إجراءات منسقة مع نظرائهم الأوروبيين تستهدف رياض سلامة الذي قاد السلطة النقدية في البلاد لمدة 28 عامًا، بحسب الأشخاص الذين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم.




كما أضافوا إن المناقشات ركزت حتى الآن على إمكانية تجميد أصول سلامة في الخارج وسن إجراءات تحد من قدرته على القيام بأعمال تجارية في الخارج، بحسب ما ذكر “bloomberg”.

ولفتوا الى أن المناقشات ما زالت جارية وقد لا يكون القرار النهائي بشأن اتخاذ إجراء وشيكًا. وينفي سلامة بدوره قيامه بأي مخالفات.

إشارة الى أن السلطات الأميركية درست سابقًا معاقبة سلامة. فقد قال شخصان منهم إن هذا الاحتمال ظهر في العام الماضي، لكن الرئيس الاميركي في ذلك الحين دونالد ترامب لم يكن مهتمًا باتخاذ أي إجراء. فقد ركزت إدارته في سياستها في الشرق الأوسط على مواجهة نفوذ إيران ووكلائها مثل حزب الله اللبناني، في حين شدد الرئيس جو بايدن في البداية على المساءلة في ما خص الفساد وانتهاكات حقوق الإنسان.

في حال تم فرض أي إجراءات، ستكون بمثابة حالة نادرة حيث تتخذ فيها حكومة أجنبية إجراءات ضد حاكم بنك مركزي الحالي بسبب فساد مزعوم.