لجنة متابعة مؤتمر المسيحيين العرب اكدت دعمها لموقف الراعي

عقد أعضاء من لجنة متابعة “مؤتمر المسيحيين العرب”، اجتماعا عبر وسائل التواصل الرقمي شارك فيه، بحسب بيان للجنة، “من لبنان: فارس سعيد، انطوان قربان، بهجت سلامة، حسين عطايا، خليل طوبيا، رودريك نوفل، سام منسى، سعد كيوان، طوني حبيب، منى فياض، ومن سوريا: أيمن عبد النور، سميرة مبيض وجورج صبرة ومن العراق ياقو إيليش.

واستعرض المجتمعون، بحسب البيان، “معالم سياسة الادارة الاميركية الجديدة في المنطقة”، وأكدوا التزامهم “قضايا المنطقة المرتكزة على احترام حقوق الانسان، وضرورة قيام دول ديموقراطية قادرة على تأمين حقوق المواطن وضمانة حقوق الجماعات في لبنان وسوريا والاردن وفلسطين والعراق ومصر”.




كما اكدوا “متابعة زيارة البابا فرنسيس إلى العراق مع دوائر القرار في الفاتيكان”، وتوقفوا أمام “مبادرة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي التي قدمها يوم السبت الماضي، خاصة فيما يتعلق بدعم الكنيسة قيام دولة ينتسب إليها المواطن الفرد بوصفه مواطنا وليس من خلال هويته الدينية”.

وفي ختام الاجتماع أكد “مؤتمر المسيحيين العرب” دعمه لموقف البطريرك الراعي.