إبراهيم كنعان يكشف عن ٢٧ مليار دولار لا يُعرف أين أنفقت في لبنان

أشار رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان في مقابلته ضمن برنامج “وهلق شو” مع جورج صليبي أنه “وصل لديوان المحاسبة أن 27 مليار دولار لا يُعرف أين أنفقت”.

وقال: “لا اقبل على نفسي ومن أمثل والامانة التي احملها ان يبقى ملف الحسابات المالية للدولة بلا بت من قبل ديوان المحاسبة على رغم تبيان وجود 27 مليار دولار غير معروفة كيفية الانفاق لذلك لوّحت بمحكمة دولية لتبيان الحقائق والمحاسبة اذا استمرت السياسة بمنع كشف الحقائق”.




وعن موقف التيار الوطني الحر من لقاء بكركي، قال كنعان:” هدف لقاء بكركي امس وطني اما محاولة الاستغلال من قبل البعض ففي غير محلّها وليس لدى التيار الوطني الحر اي موقف سلبي من طرح البطريرك الراعي بالحياد الايجابي ونتطلّع اليه بانفتاح خصوصاً اننا نريد لبنان خارج سياسة المحاور”.

وتابع:” أدعو الى ان تكون صرخة بكركي مناسبة للالتقاء والاجتماع والحوار المطلوب على نقاط الاختلاف او سوء الفهم للمنطلقات والخلفيات بدل تمترس كل طرف وراء مواقفه”.

واضاف كنعان ” لا نريد التدويل ولكن التدويل راكض علينا في غياب الدولة وانهيار المؤسسات وتفككها والبطريركية المارونية هي في اساس هذا اللبنان واستقلاله وسيادته والموقف التحذيري من قبلها لا يجوز ان يقابل بالتخوين”.

وتساءل كنعان : “ما هو غير المدوّل في لبنان؟ بدءاً بالمبادرة الفرنسية حكومياً مروراً بصندوق النقد مالياً وصولاً الى المطالبة بالقضاء الدولي في حادثة المرفأ”.

واعتبر “أن ما قدمه السنيورة في التدقيق المالي مجرد وعود لم يستطع تنفيذها”.

كما طالب كنعان الرئيس المكلّف سعد الحريري بوتيرة تشاور اسرع مع رئيس الجمهورية وتقديم طروحات عدة تسهم في الوصول الى حكومة يتم التفاهم على مشروعها وتوفير الثقة للخروج من الأزمة وانقاذ لبنان.