في ظهور نادر.. مسلمة “محجّبة” تكشف إحدى خطط بايدن الاقتصادية في البيت الأبيض

ظهرت سميرة فاضلي، نائبة مدير المجلس الاقتصادي القومي في البيت الأبيض، بحجابها على منصة الرئاسة الأمريكية، للحديث عن خطة الرئيس جو بايدن الداخلية حول تغذية خطوط الإنتاج في المصانع داخل الولايات المتحدة.

وعيّن بايدن هذه السيدة المسلمة في 16 يناير/ كانون الثاني، وهي أمريكية من أصل هندي (كشمير) بحسب ما ذكرت قناة (TRT عربي) التركية في تقرير عبر موقعها الإلكتروني.




وقالت فاضلي: “سيتحقق تقدم في البحث والتطوير والوظائف بقطاع الخدمات. إنها فرصة حقيقية للاستثمار في مستقبل الولايات المتحدة”.

وجاءت التصريحات بعد أن وقَّع الرئيس جو بايدن أمراً تنفيذياً الأربعاء يهدف إلى تعزيز وظائف التصنيع من خلال دعم سلاسل التوريد الأمريكية للبطاريات المتقدمة والمعادن الهامة والموصلات المستخدمة في تصنيع السيارات.

وظهرت فاضلي أثناء حديثها بجانب المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي، ومدير المكتب المكلف بالمنافسة الأمريكية في مجلس الأمن بالبيت الأبيض بيتر هاريل.

وقالت: “إنها فرصة حقيقية للاستثمار في مستقبل الولايات المتحدة”.

وفاضلي هي خبيرة في التنمية المجتمعية والاقتصادية، عملت سابقاً كمستشارة أولى للسياسة في المجلس الاقتصادي الوطني الأمريكي، كما شغلت منصب مستشار أول في وزارة الخزانة الأمريكية.

بعد تعيينها احتفلت عائلة فاضلي الممتدة في مدينة سريناغار بتعيينها الجديد، وأعرب عمّها روف فاضلي عن فخره الشديد بها، وقال إنها تحتفظ بـ”صلة قوية بكشمير” على الرغم من أنها لم تولد هناك.