//Put this in the section //Vbout Automation

“ما زال حاكماً لأمريكا ويعدم أعداءه سراً”.. حركة “كيو” تؤمن بأن ترامب هو الرئيس الفعلي للبلاد وترفض بايدن

قال تقرير نشرته صحيفة The Independent البريطانية، السبت 6 فبراير/شباط 2021، إن بعض المؤمنين بنظرية مؤامرة “كيو آنون” يؤمنون بأن الرئيس السابق دونالد ترامب، ما يزال الحاكم الحقيقي للولايات المتحدة الأمريكية، بل إنه يقوم بتنفيذ عمليات إعدام داخل البيت الأبيض ضد أعدائه من الدولة العميقة في الوقت الحالي.

جدير بالذكر أن أتباع نظرية مؤامرة “كيو آنون” يتبنون بعض المعتقدات، حيث تقول تقارير أمريكية، ومنها تقرير لموقع “usnews”، إن أحد مبادئ هذه النظرية هو أن ترامب يقاتل سراً بعض الأشرار من الديمقراطيين ونخبة أمريكا، فيما تستعير النظرية بعض العناصر من نظرية pizzagate المزيفة، وقد انتشرت هذه النظرية في عام 2017 على موقع 4chan.




نظرية مؤامرة “كيو آنون” الداعمة لترامب

في المقابل فقد صُدِمَ المؤمنون بالنظرية برحيل ترامب من البيت الأبيض، خاصةً أنهم يؤمنون بأن الرئيس السابق جاء لإنقاذ البلاد من عصابات شيطانية آكلة للحوم البشر ومتهمة في جرائم جنسية ضد الأطفال، وبعد تولي جو بايدن الحكم تحدث كثير من أتباع هذه النظرية عن الخديعة التي وقعوا فيها.

من جانبه قال بين كولينز الصحفي في شبكة NBC News الأمريكية، إن أتباع النظرية يؤمنون بأن ترامب لم يترك منصبه فعلياً، وأنه ما يزال الرئيس في السر، مشيراً إلى أن أفراد هذه النظرية يسوقون بعض الأدلة على كلامهم؛ لإقناع مريديهم، وأنهم يرفضون رئاسة بايدن للبلاد.

حيث قال إن من ضمن هذه الأدلة التي يروجها أتباع “كيو آنون” وجود صورة ” مُزوّرة”  تجمع بين السياج الموجود حول البيت الأبيض وبعض المدرجات التي وُضعت لحفل التنصيب، وكذلك صورة تُظهِر إعدامات علنية جرت في الكويت عام 2013.

ترامب ينفي علاقته بالنظرية وأتباعها

ورغم إعلان الحركة دعمها المطلق لترامب، فإن الرئيس السابق نفى أي معرفة له بنظرية المؤامرة كذلك، وفي المناظرة الثانية التي عقدتها معه المذيعة سافانا جوثري، 15 أكتوبر/تشرين الأول 2020، قال إنه لا يعلم عن الحركة.

لكن التقارير الصحفية قالت إن من جملة الأشخاص الذين شاركوا في اقتحام مبنى مجلس الشيوخ في السادس من شهر يناير/كانون الثاني 2021، هناك أنصار لجماعة “كيو آنون” ومنهم جيك أنجولي المعتقل حالياً والذي يعرّف نفسه بـ”عراف الجماعة”، حيث كان يرتدي قلنسوة وعليها قرنان أثناء وجوده في الاقتحام

في حين أشار تقرير  تضمن منشوراً، إلى ما يعرف بـ”أيام الظلام العشرة” التي يعتقد معتنقو النظرية أنّها تُشير إلى أنّ الإعدامات مستمرة منذ 10 أيام.

ارتباك وصدمة من أفكار أتباع “كيو آنون”

في المقابل جمعت التعليقات على تحركات المجموعة مزيجاً من الارتباك والصدمة، إذ كتب أحد الأشخاص: “أحببت ذلك، أحببته جداً!”. بينما قال آخر: “رأيت صور المشنقة الأسبوع الماضي… ثلاث مشانق في وضح النهار! يا إلهي!”. وكتب ثالث: “أتمنى أن لا تكون تلك مجرد دُمى اختبار مُعلّقة في المشانق”.

كذلك فقد جذبت نظريات المؤامرة السخيفة والمزاعم التي لا أساس لها التي ينشرها أتباع “كيو” اهتماماً كبيراً عند انتخاب مارجوري تايلور غرين ممثلةً لولاية جورجيا في الكونغرس، حيث كانت مارجوري من أوائل معتنقي نظرية “كيو”، ودعت إلى إعدام ديمقراطيين وشكّكت في أحداث الـ11 من سبتمبر/أيلول.

استبعاد عضوة في “كيو آنون”

كذلك ففي تصويتٍ لمجلس النواب الأمريكي، الخميس 4 فبراير/شباط، 2021، تم استبعاد مارجوري تايلور من مهام اللجان؛ ما دفعها إلى الحديث عن عدم وجود أي علاقة بينها وبين هذه الأفكار.

ورغم كل هذه الأفكار غير المنطقية وغير الواقعية، فما بات معلوماً الآن وقانونياً وحتى شعبياً، أن ترامب لم يعد رئيساً منذ 20 يناير/كانون الثاني 2021، ويعيش بمنتجع مارالاغو في فلوريدا.