رحيل أحد أبرز وجوه قناة الجزيرة المذيع سامي حداد

غيّب الموت في العاصمة البريطانية لندن، سامي حداد، مذيع قناة الجزيرة وأحد أبرز وجوهها منذ انطلاقتها في 1995.

واشتهر حداد ببرنامجه “أكثر من رأي” الذي استضاف فيه عدداً من الشخصيات والقادة السياسيين على مدار سنوات عدة.




وأعلنت القناة عبر حسابها في موقع فيسبوك “الجزيرة فلسطين”: “وفاة الأستاذ الإعلامي الفلسطيني المعروف سامي حداد في لندن.. أحد كبار وجوه قناة الجزيرة‬ الأوائل الذي ارتبط اسمه ببرنامجه الشهير أكثر من رأي.

وتمتد مسيرة حداد في مجال الإعلام لما يناهز نصف قرن، حيث التحق في 1974 بالقسم العربي في إذاعة بي بي سي. وشغل منذ العام 1978 منصب رئيس قسم البرامج الأخبارية السياسية. وفي العام 1994 انتقل إلى بي بي سي الفضائية رئيساً للقسم العربي، ومقدماً للبرنامج الحواري ما وراء الخبر. ومع انطلاقة قناة الجزيرة التحق بفريقها المؤسس في العاصمة القطرية الدوحة، وشغل مناصب عدة.

غاب حداد عن شاشة الجزيرة منذ سنوات، لكنه ظل موظفاً فيها، ومن الكفاءات التي احتفظت بمنصبها وأمضى السنوات الأخيرة من عمره في لندن.

ونعى عدد من وجوه ومذيعي الجزيرة زميلهم الراحل.