//Put this in the section //Vbout Automation

وزيرة العدل تلقّت طلباً من سويسرا للتعاون بتحقيق مالي يخصّ مصرف لبنان.. وسلامة يصف الادّعاءات بـ”الفبركات”

تسلّمت وزيرة العدل ماري كلود نجم، اليوم، طلب تعاون قضائي من السلطات القضائية في سويسرا يتعلّق بتقديم مساعدة قضائية حول ملف تحويلات مالية تخصّ حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة.

وأفاد سلامة أنّه سينظر في التقرير. وقال لـ”رويترز” إنّه ليس لديه أية معلومات وسينظر في الأمر.




وأكد مسؤول حكومي أنّ السلطات السويسرية فتحت تحقيقاً بشأن تحويلات أجراها سلامة. وقال المسؤول إنّ رئيس الوزراء والرئيس كلاهما مشاركان في الخطوة.

وأضافت نجم: “سلّمتُ الطلب إلى النائب العام التمييزي لإجراء المقتضى”.

ولاحقاً، سلامة اتهامه بإجراء تحويلات مالية إلى الخارج بالفبركات والأكاذيب.

وقال في بيان، إنّ “كل الادعاءات عن تحاويل مالية مزعومة قام بها إلى الخارج سواء باسمه أو باسم شقيقه أو باسم معاونته إنما هي فبركات وأخبار كاذبة لا أساس لها وستكون موضع ملاحقة قضائية بحق كل من نشرها وينشرها بقصد التمادي في الإساءة”.

كما أكد أنه “وكما دائماً، ملتزم بالقوانين اللبنانية والدولية المرعية الإجراء، ويتعاون مع جميع الحريصين على لبنان ووضعه المالي والمصرفي في الداخل والخارج”.