//Put this in the section //Vbout Automation

مشاكل تعترض طريق انتخابات المقاومة

خاص بيروت أوبزرفر

أفاد مصدر مقرب من حماس في حديث له نقلته بعض من منصات ومواقع التواصل الفلسطينية المقربة للمقاومة أن هناك عدة معوقات فيمايتعلق بالتحضير للانتخابات الداخلية المقبلة، نظرا لوجود خلافات داخلية واضحة تتعلق بالأطار التنظيمي لهذه الانتخابات بالاضافة إلىرصد تداعيات جائحة كورونا، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى تأخير في موعد إجراء هذه الانتخابات ، المزمع إجرائها في مارس المقبل.




اللافت أن عدد من من القيادات السياسية والعليا في حركة حماس تحدثت بالفعل عن تأجيل محتمل لهذه الأنتخابات ، وعلى سبيل المثال قالالقيادي في الحركة وصفي قبها في لقاء له مع صحيفة دنيا الوطن الفلسطينية بأن هناك بالفعل تباين سياسي واضح بشأن الآلية التي منالمفترض اتباعها في إجراء الانتخابات ، مشيرا إلى وجود الكثير من العوائق بشأن هذه الإنتخابات وسبل أو أطر إجرائها.   

وأعترف قبها من خلال هذه التصريحات بإن هناك عدة مشاكل في تأخير الانتخابات الداخلية لحركة حماس ، وهي المشاكل المتعلقة بإجراءوطرح الانتخابات في الضفة الغربية. واشار قبها إلى أن الجميع يعلم جيداً بوجود إشكاليات حقيقية على صعيد الانتخابات الداخلية للحركةفي محافظات الضفة الغربية حيث لا توجد لائحة يتم من خلالها تعريف العضوية، ودرجاتها، ومن يحق له أن يترشح للمنافسة على المقاعدالمحددة لكل مستوى، وهيئة من مستويات، وهيئات الحركة القيادية.

وفي هذا الإطار  نبه قبها إلى أن مجلس شورى الحركة، دأب على التوافق على إيجاد مقاربات من خلال نقاشات وعصف ذهني؛ لاعتمادآلية لتمثيل الضفة، وكل دورة انتخابية، قد تختلف الآلية عن الأخرى، فظروف الواقع والمناخات السائدة، هي التي تحكم معايير تمثيل الضفةبكل محافظاتها لكل دورة انتخابية.

وعن رؤيته قبها للدول الوسيطة مع الحركة قال إن حركة حماس طلبت ضمانات من الدول الوسيطة التي استعدت لذلك، بضمان إجراءالانتخابات بالتتابع، وعلى مراحل ثلاث، وتضمّن إجراء هذه الانتخابات في ظروف وأجواء ومناخات مناسبة، كما تضمن العدالة للجميعبالتحرك والعمل، وتعهد الوسطاء بضمان نزاهة الانتخابات من خلال الإشراف عليها بحيادية، وعليه قبلت (حماس) ذلك من أجل تحقيقمطالب الشعب، بضرورة تجديد الشرعيات بظروف عادلة ومناسبة.

اللافت أن حديث قبها يؤكد إن الكثير من المشاكل وخلال هذه المرحلة لم يتم حلها بعد ، ومن المحتمل أن تؤثر على انتخابات حماس فيمناطق أخرى سواء في قطاع غزة أو خارج القطاع ، الأمر الذي يزيد من دقة هذه القضية.