//Put this in the section //Vbout Automation

ماجدة الرومي تعلق على المصالحة الخليجية: كم سيكون الربيع الآتي جميلاً

رحبّت سيدة الغناء ماجدة الرومي من قلبها بالمصالحة الخليجيّة التي توّجت في العلا بلمّ شمل كلّ الأخوة في حضن الوطن العربي، وأعربت عن سعادتها العميقة بهذه المصالحة في خضّم الأحزان اللبنانية المؤلمة وأثنت على المصالحة بالقول إنّ “الربيع الآتي سيكون جميلاً “حسب ما جاء في تغريدة لها على حسابها الرسميّ على” تويتر” حيث نشرت صورة لها وهي ملفوفة بالعلم اللبناني وقالت “ما أسعد خبر لقاء الأخوة وما أغلاه على قلبي وكم سيكون الربيع الآتي جميلاً عندما يَجمع شملَ كلّ الأخوة في حضن الوطن العربي.

‏في زمن الأحزان اللبنانيّة المؤلمة والقلق المُضني والمخاطر الجسيمة أثلج خبر المصالحة العربيّة قلبي وفرحتُ كما لم أفرح منذ زمن بعيد …لماذا ؟؟”.




وأضافت ماجدة في ترحيبها بالمصالحة الخليجية التاريخية: “لأنّ في الاتحاد قوّة.. وهذه الدار العربيّة كلّها داري وتعنيني، فأنا منها ولها تاريخياً. يا رب أَدم على كلّ العرب نعمة الوفاق والسلام … آمين.

‏ماجدة الرومي بيروت المنكوبة.”

وتفاعل المتابعون مع تغريدة السيدة ماجدة بالقول “أحلى # ماجدة …ولا أحلى ” وقال أحدهم “الخليج جمع الأحباب “،واعلن آخر أن “الأرض ستبقى عربية”.