//Put this in the section //Vbout Automation

الفنان وجيه صقر يصاب بفيروس كورونا للمرة الثانية ويوجه رسالة

أصيب الفنان اللبناني، وجيه صقر، بفيروس كورونا للمرة الثانية، بعد أقل من خمسة أشهر على تعافيه من كوفيد-19، مطالبا الجميع باتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة لتجنب الإصابة بالمرض.

وقال صقر في فيديو بثته قناة “الآن”، الاثنين، “نعم كنت قد تعافين من المرض في أغسطس الماضي، لكن عادت الإصابة مرة أخرى”.




وطالب صقر الأطباء بأن يكونوا دقيقين عند إعطاء معلومات حول الفيروس، مضيفا “قالوا سابقا إن من يصاب بالفيروس لا يصاب به مرة أخرى، وهذا ليس صحيحا”.

وأشار صقر إلى أن الفحوصات الأخرى كشفت أنه خسرَ كل الأجسام المضادة لفيروس كورونا التي أنتجت بعد إصابته الأولى.

وكشف صقر أنه يشعر حاليا بأعراض مختلفة عن التي شعر بها في إصابته الأولى.

وأضاف أنه يتمنى من الناس أن تنتبه، “لأن الفيروس قد يعود مثلما حدث معي، وحتى لو لم تفرض الدولة اللبنانية إغلاقا صارما”.

وأعلنت السلطات اللبنانية، الاثنين، حالة الطوارىء العامة في البلاد في إطار إجراءات مواجهة كورونا، وسط ارتفاع حاد في الإصابات، ما دعا المسؤولين لوصف الوضع بـ “المخيف” معبرين عن قلقهم من “انهيار صحي شامل”.

وتطبق حالة الطوارئ في البلاد من الخميس المقبل وحتى 25 من يناير الجاري.

ويسجل لبنان أرقاما قياسية بعدد إصابات جديدة بكورونا تتجاوز 5000 حالة، رغم بدء البلاد إغلاقا عاما منذ الخميس الماضي ولمدة 25 يوما، للحد من تفشي فيروس كورونا.

ووصف رئيس حكومة تصريف الأعمال، حسان دياب، الاثنين، الوضع الصحي في البلاد بـ”المخيف”، عازيا تدهور الموقف إلى “عناد الناس وتمردهم على الإجراءات التي اتخذناها لحماية اللبنانيين”، مضيفا “فلنعترف أيضا أن فرض تطبيق الإجراءات لم يكن بمستوى حجم الخطر”.