“بقشيش 2021 دولار” بأول أيام العام!

عندما يكون الزبون سخيا في الولايات المتحدة، فإنه قد يترك إكرامية “بقشيش” للنادل تبدأ من عشرات الدولارات أو نحو ذلك، لكن زبونة في ولاية فلوريدا، مؤخرا، أحدثت مفاجأة وتركت مبلغا وُصف بـ”الصادم” مع بداية العام الجديد.

وبحسب “سي إن إن”، فإن زبونة ارتادت أحد المطاعم في منطقة “نورث ميامي بيتش”، وعندما خرجت، دفعت الفاتورة وتركت 2021 دولارا، وسط ذهول من يعملون في المكان.




وحرصت الزبونة على منح هذا المبلغ حتى يكون بقدر عدد السنوات في التقويم الميلادي أي 2021، من أجل الإعراب عن تقديرها لمن يعملون في المحل.

وقالت كيلي أمار، وهي موظفة في المطعم، إن “البقشيش” يعني الشيء الكثير لمن يعملون في المحل، موضحة أن الزبونة ارتادت المحل، يوم الجمعة 1 كانون الثاني.

وأضافت أن فاتورة الزبونة كانت في حدود 71.84 دولارا فقط، وعندما خرجت تركت “بقشيشا” يعادل 2814 % مما استهلكته.

وأضافت كيلي أن الزبونة تأتي بين الفينة والأخرى إلى المطعم، “ولذلك، فنحن لم نكن نتوقع الأمر”، في إشارة إلى الإكرامية الكبيرة.

وأوضحت الموظفة “عندما استلمنا الفاتورة أول مرة اعتقدنا أنها أرادت أن تدفع 20.21 دولار وليس 2021 دولارا، ولذلك، عاد الموظفون إلى الزبونة ليسألوها.

وحين سئلت الزبونة حول ما إذا كانت قد كتبت الرقم عن طريق الخطأ، أكدت أن الأمر ليس سهوا، لأنها تنوي بالفعل أن تقدم بقشيشا من 2021 دولارا.

وعندما قيل لها “هل أنت متأكدة؟”، أجابت “نعم، بكل تأكيد.. أنا جد ممتنة لكم، وأود أن أقدم شيئا نظير ذلك. أريد أن أبدأ هذا العام الجديد بالطريقة الأصح فأمنحكم هذا”.

وسيتم توزيع البقشيش، وقدره 2021 دولارا، بالتساوي على 25 شخصا يعملون في المطعم الذي أعرب بدوره عن العرفان تجاه الزبونة فقام بمشاركة الفاتورة على حساب إنستغرام.