رضا فلسطيني عن إجتماعات وزراء الخارجية الأخيرة بالقاهرة – بقلم أحمد ابراهيم

لا تزال الصحف ووسائل الإعلام الفلسطينية تتحدث عن نتائج الإجتماعات التي شهدتها القاهرة مؤخرا بين وزراء خارجية الأردن ومصر والسلطة الفلسطينية.

وبات من الواضح إن قراءة الصحف الفلسطينية أو حتى متابعة منصات وحسابات مواقع التواصل الاجتماعي الإخبارية ستعكس أجواء من الرضا السياسي الذي تحمله الكثير من القيادات الفلسطينية وعلى رأسها رياض المالكي وزير الخارجية من نتائج الاجتماع مع وزراء الخارجية المصري والأردني.




وأشارت صحيفة فلسطين أن هذا الأجتماع كلل بمطالبة وزراء الخارجية ومن خلاله إلى ضرورة وضع حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية.

بالإضافة إلى أن الأطراف المشاركة في هذا الاجتماع طالبت بتجديد الاتصالات بين الفلسطينيين وإسرائيل من أجل الارتقاء بالوضع الاقتصادي الفلسطيني ، فضلا عن العمل جديا على تحسين الوضع الاقتصادي والمالي الفلسطيني.

ونبهت هذه التقارير إلى أن المشاركين في هذه القمة تقدموا بالشكر للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على استضافة الاجتماع وحتى المشاركة في جزء منه ، وذكروا مجددًا التزام مصر ودورها المهم في استقرار المنطقة السياسية في الشرق الأوسط.

من جهتها واصلت الصحف الفلسطينية الاهتمام بنتائج هذه القمة الثلاثية لوزراء الخالجية ، وقالت بعض من هذه الصحف أن كبار المسؤولين في السلطة راضون عن النتائج التي تمخضت عن هذا الاجتماع وعن الجو الإيجابي فيما يتعلق بتعزيز التقدم السياسي الذي من شأنه تحسين الواقع في المنطقة.

وأشار تقرير لصحيفة القدس الفلسطينية إلى أن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي ثمن الدور الذي تقوم به كل من مصر والأردن في دعم فلسطين، مشيرا إلى أنه التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وأكد أن القاهرة تدعم الخيارات الفلسطينية.