//Put this in the section //Vbout Automation

بالفيديو.. اغتيال مصور لبناني وتساؤلات حول علاقته بمرفأ بيروت

أثارت جريمة قتل المصور اللبناني، جوزيف بجاني، الاثنين، ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتساؤلات حول علاقة مقتله بملف انفجار مرفأ بيروت.

ووثقت كاميرا فيديو مثبتة أمام منزل المصور المقتول في بلدة الكحالة، الجريمة، حيث أقدم مسلحون مجهولون على إطلاق النار عليه من مسدس مزود بكاتم للصوت.




وندد رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالجريمة، حيث أصبح هاشتاغ #جو_بجاني الأكثر تداولا في لبنان.

وبحسب المعلومات المتداولة فإن بجاني كان ييعمل مصورا لدى الجيش اللبناني، وكان يقوم بالتصوير في الفترة الأخيرة في مرفأ بيروت.

وتساءل البعض عن المسؤول عن اغتيال بجاني، بعد أسابيع قليلة من اغتيال العقيد بو رجيله الذي استدعي للتحقيق في انفجار المرفأ وبعد أسبوع اختفاء الصحفي ربيع طليس الذي كان يحقق في موضوع نيترات الأمونيوم التي أدت إلى الانفجار المروع في الرابع من أغسطس الماضي، ما أدى إلى مقتل المئات وإصابة الآلاف.

وانتقد مغردون غياب الأمن في البلاد، مطالبين بالكشف “فورا” عن منفذي الجريمة بحق بجاني ومحاكمتهم.