يداه لا ترتعشان، ذاكرته قوية، وعيناه بخير!.. قصة أكبر جراح بالعالم الذي يمارس عمله بسن الـ 93

تمكن جراح من قيرغيزستان بعمر 93 عاماً من الحصول على لقب الجراح صاحب أطول عدد سنوات عمل، بعد قضائه 67 عاماً في غرف العمليات، ووفقاً لآخر إصدار من موسوعة غينيس للأرقام القياسية، أجرى مامبيت ماماكييف 30 ألف عملية جراحية منذ عام 1953، حين بدأ عمله في عيادة جراحة طوارئ في بيشكيك، عاصمة الدولة الواقعة في آسيا الوسطى، نقلاً عن صحيفة The Times البريطانية.

ماماكييف قال لموقع Current Time: “يداي لا ترتعشان، وذاكرتي لا بأس بها وعيناي بخير. لكن التقدم في العمر له ضريبته، فقد بدأت ركبتي وظهري يؤلماني”.




ونشر مؤسس كلية الجراحة الوطنية للدولة السوفيتية السابقة أكثر من 200 ورقة علمية. وقال ماماكييف إنه لا يشرب الكحول ولا يُدخِن ولم يتبع أية حمية غذائية خاصة. وأضاف: “أنا آكل أياً ما يجد طريقه إلى طبقي”. وهو لا يخطط للتقاعد، ولا يزال يجري 5 إلى 6 جراحات يومياً، حتى في أثناء جائحة فيروس كورونا المستجد.

من جانبه، قال زميله تآلايبيك أكماتوف: “هو شخص يصعب إرضاؤه، ووجوده يغرس فينا الانضباط”.

وتلقى ماماكييف عشرات الأوسمة، وحصد لقب الطبيب الفخري لجمهورية قيرغيزستان الاشتراكية السوفييتية. وهو متزوج ولديه ولدان، كلاهما طبيب.