//Put this in the section //Vbout Automation

تراجع كبير في حركة المطار… ماذا في الارقام؟

اتسم المشهد في حركة السفر من لبنان واليه منذ بداية العام 2020 وحتى نهاية شهر تشرين الثاني الفائت بالتراجع كحال معظم مطارات العالم، في ظل توقعات بألا يتعدى المجموع العام للركاب في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، حتى نهاية العام 2020 أكثر من ثلاثة ملايين راكب، بعدما سجل العدد خلال الأشهر الإحدى عشرة الأولى من العام الجاري مليونين ومئتين وتسعة آلاف و926 راكبا بتراجع قارب 73 بالمئة عن نفس الفترة من العام 2019 الذي كان انهى سنته على ثمانية ملايين و133 ألفا و602 راكبا.
كذلك تراجع عدد الرحلات الجوية من لبنان واليه منذ بداية العام وحتى نهاية تشرين الثاني الفائت بنسبة 64 بالمئة، وبلغ عدد هذه الرحلات هبوطا وإقلاعا 24243 رحلة، مقابل 67438 رحلة في نفس الفترة من العام 2019.
وقد توزعت حركة #المطار خلال تشرين الثاني كالاتي:
المسافرون
تراجع عدد الركاب الذين استخدموا مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت خلال شهر تشرين الثاني الفائت بنسبة تقارب 50 بالمئة عما كانت عليه في نفس الفترة من العام الماضي، وبلغ مجموع الركاب 219 ألفا و900 راكب، مقابل 438 ألفا و599 راكبا في تشرين الثاني 2019 اي بتراجع 49,86 بالمئة. اذ انخفض عدد الوافدين الى لبنان بنسبة 52 بالمئة وسجل 99ألفا و 569 راكبا، كذلك تراجع عدد ركاب المغادرة بنسبة 48 بالمئة وسجل 119 ألفا و388 راكبا، كما انخفض عدد ركاب الترانزيت بنسبة 34,28 بالمئة وسجل 943 راكبا.
حركة الطائرات
بلغ مجموع الرحلات الجوية في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت خلال تشرين الثاني الفائت 2368 رحلة، بتراجع 48,35 بالمئة عن تشرين الثاني 2019، اذ تراجع عدد الرحلات الجوية القادمة الى لبنان بنسبة 48,43 بالمئة وبلغ 1183 رحلة، كما تراجع عدد الرحلات الجوية المغادرة من لبنان بنسبة 48,27 بالمئة وبلغ 1185 رحلة.
يشار الى ان مجموع الركاب في المطار خلال الأسبوع الأول من كانون الأول الحالي بلغ 52605 ركاب، مقابل 100 ألف و23 راكبا في الأسبوع الأول من الشهر الأخير من العام الماضي 2019، اي بتراجع 47,40 بالمئة.
المصدر: النهار