«وسادة» محشوة بالدولارات احترقت مع نفايات في بلدة باتوليه الجنوبية

في بلدة باتوليه الجنوبية، وبعد وفاة امرأة مسنة، بادر ورثتها الى التخلص من اثاث منزلها المتهالك، وبينها فرش ووسادات، وألقوها في مكب نفايات قريب، حيث أضرموا فيها النار، وفي هذه الأثناء لاحظ أحد المارة أن بين الأشياء المشتعلة قطع نقدية من فئة 100 دولار أميركي كانت مخبأة داخل وسادة المرأة الراحلة، فسارع الى ابعادها عن النار محاولا انقاذ ما يمكن إنقاذه من الأوراق الخضراء، وبدا أنه لم يوفق بحسب صور الڤيديو التي التقطها لها رفاقه.

ويشير الڤيديو إلى أن حجم الدولارات المحترقة كليا أو جزئيا تقدر بنحو20 ألف دولار، ويبدو واضحا أن الورثة لم يتنبهوا إليها عند التخلص من «عفش» مورثتهم.