//Put this in the section //Vbout Automation

بالفيديو: أحدها “الأجمل” في التاريخ.. 10 أهداف أسطورية سجلها مارادونا

ارتبط اسم الأسطورة الأرجنتينية الراحل دييغو أرماندو مارادونا، في أذهان عشاق كرة القدم بالأهداف الرائعة واللمسات الساحرة، التي ظلت حاضرة إلى ما بعد سنوات طويلة من اعتزاله.

فيما يلي نستعرض عشرة أهداف أسطورية سجلها مارادونا خلال مسيرته الكروية، يمكن اعتبار بعضها من بين الأجمل في مسيرته.




هدف القرن ضد إنجلترا

خلال كأس العالم عام 1986، سجل مارادونا هدفاً أسطورياً للأرجنتين خلال مباراة إنجلترا في الدور ربع النهائي.

وقتها تسلم دييغو الكرة من دائرة المنتصف ثم راوغ 5 لاعبين أكثر من مرة، قبل أن يتجاوز حارس المرمى بيتر شيلتون ويضع الكرة في الشباك؛ ما دفع كثيرين إلى إطلاق لقب “هدف القرن” على الهدف.

هدف باليد أمام إنجلترا

خلال المباراة نفسها، دوّن مارادونا الهدف الأشهر في التاريخ، عندما ارتقى للكرة ووضعها بيده داخل الشباك، معلناً عن تقدم الأرجنتين، في لقطة لاقت اعتراض واستهجان حارس إنجلترا ولاعبيها، إضافة للجماهير، لكن دون أن ينتبه الحكم التونسي وقتها علي بن ناصر، إلى أن النجم الأرجنتيني سجل الكرة باليد، علماً أن اللقاء انتهى بفوز “التانغو” (2-1).

ركلة حرة جميلة ضد بوكا جونيورز

قبل انتقاله إلى بوكا جونيورز، كان مارادونا لاعباً في صفوف أرجنتينوس جونيورز، إذ سجل في مرمى البوكا هدفاً من ركلة حرة مباشرة، حيث سكنت الكرة في المرمى بطريقة أكثر من رائعة، فاجأت الجميع ومن ضمنهم حارس مرمى الخصم، ومن زاوية مستحيلة أيضاً، ليقود فريقه للفوز (5-3).

لوب استثنائي مع برشلونة

خلال فترة لعبه مع برشلونة، ظهر مارادونا ضد ريد ستار بلغراد في دور الـ16 من بطولة كأس الكؤوس الأوروبية، حيث سجل هدفاً مذهلاً، بعدما تسلم الكرة من قرابة منتصف الملعب، ثم ركض بها قبل أن يسدد الكرة “لوب” بطريقة أكثر من رائعة جعلت حارس المرمى اليوغسلافي عاجزاً عن التحرك.

مراوغة رائعة ضد بلجيكا

خلال كأس العالم 1986 أيضاً، كان مارادونا في ذروة مستواه، إذ سجل هدفين رائعين للأرجنتين أمام بلجيكا (2-0) في نصف النهائي، وجاء الثاني بعدما راوغ 4 لاعبين بسهولة كبيرة، ثم سدد كرة قوية في شباك بلجيكا.

هدف مستحيل أمام لاتسيو

في موسم 1984-1985، سجَّل مارادونا هدفاً إعجازياً بقميص نابولي أمام لاتسيو، عندما استغل سوء تعامل أحد المدافعين مع الكرة، ليخطفها منه، ويسددها بطريقة رائعة رغم اختلال توازنه، لتسكن الشباك، ما ساهم في فوز نابولي على لاتسيو (4-0).

ركلة حرة ضد يوفنتوس

في مباراة نابولي ويوفنتوس عام 1985 حصل “السماوي” على ركلة حرة غير مباشرة من داخل منطقة جزاء “البيانكونيري”، حيث مرر زميل مارادونا الكرة إليه، قبل أن يرسلها الأخير للشباك بطريقة رائعة للغاية من فوق حائط الصد البشري، ليخرج وقتها نادي “الجنوب” الإيطالي فائزاً بهذا الهدف، وكان أول فوز لنابولي على يوفنتوس منذ 12 عاماً.

لوب ضد هيلاس فيرونا

سجل مارادونا هذا الهدف أمام هيلاس فيرونا عام 1985 من مسافة 45 متراً، حيث لاحظ أن حارس فيرونا، أوزفالدو بانولي، يقف بعيداً عن مرماه، ليسدد الكرة مباشرة، لتسكن الكرة الشباك، الأمر الذي أشعل المدرجات فرحاً بهدف الأسطورة الأرجنتينية.

رأسية تاريخية ضد الريال

كانت فترة وجوده مع برشلونة شاهدة على تسجيله العديد من الأهداف الرائعة، ومنها هدفه بالرأس عام 1983 ضد ريال مدريد في نهائي كأس الملك، بعدما تلقى كرة من الجهة اليسرى، قبل أن يضعها برأسه في أقصى الزاوية اليسرى للحارس، ليقود “البارسا” للفوز على “الملكي” (2-0).

هدف رائع ضد بريشيا

في افتتاح موسم 1986-1987، قاد مارادونا نابولي للفوز على بريشيا (1-0)، حيث روّض الكرة بصدره بطريقة رائعة، ثم استدار وراوغ أكثر من لاعب، قبل أن يختتم سحره بتسديدة يسارية قوية داخل الشباك، حيث كان هذا الموسم استثنائياً بقيادته نابولي لأول لقب “سكوديتو” في تاريخه

عربي بوست