مدير ​مستشفى رفيق الحريري: سيموت ثلث الذين دخلوا العناية المركزة!

ألغت اللجنة ‏الوزارية المكلفة بملف “كورونا” قرار الإقفال العام وأعربت مصادر طبية عن تخوفها من المرحلة المقبلة بسبب الفوضى ‏وعدم الالتزام بالإجراءات الوقائية، وهو ما قد يؤدي حتما الى إزدياد الإصابات خاصة في ‏فصل الشتاء حيث يكثر الرشح والانفلونزا.

الأبيض: في السياق، أشار مدير “​مستشفى بيروت الجامعي الحكومي​” ​فراس الأبيض إلى أنه “باستخدام العدد الحالي لحالات ​”كورونا​” الجديدة اليومية وتوزيعها العمري، ومعدل الفحوصات الموجبة، يمكن للمرء تقدير أن 1.5% من الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 16 عاماً في ​لبنان​ مصابون حالياً بالعدوى”، لافتاً إلى أنه “في أي لقاء جماعي مكون من 50 فرداً او ما فوق، هناك احتمال يتعدى 50% أن يكون أحدهم مصاباً”.




ولفت الأبيض، في تصريح عبر ​مواقع التواصل الاجتماعي​، إلى أنه “في الأماكن المغلقة، يمكن أن ينتقل الفيروس عن طريق الهواء إلى مسافات تتجاوز المترين”، موضحاً أنه “يمكن للتجمعات الطويلة، خاصة عند نزع أقنعة الوجه لتناول الطعام أو الشراب أو التدخين او لسبب آخر، أن تنشر العدوى بشكل كبير. ثم يرجع الناس وينشرون العدوى في منازلهم”.

وأكد أن “معظم المصابين لا تظهر عليهم أعراض أو أعراضهم خفيفة، ويتعافون بشكل جيد. لكن البعض الآخر لن يكون محظوظا. سيحتاج إلى دخول المستشفى”، مشدداً على أنه “تم مؤخرا تجهيز أسرة اضافية، ولكن حتى في أفضل المستشفيات، سيموت ثلث الأشخاص الذين دخلوا إلى العناية المركزة، وقد يعاني الناجون لفترة طويلة”.

وأفاد الأبيض بأن “اليوم، تم رفع الإغلاق العام. سيغادر الناس منازلهم، البعض منهم ليكسب لقمة عيش لأسرته، وبعضهم لاستعادة صحتهم النفسية بعد العزلة، والبعض الآخر لاستئناف حياتهم الاجتماعية. مهما كان السبب، بمجرد خروجهم، سيتعين عليهم اتخاذ قرارات مهمة”.

وأوضح أنه “بصرف النظر عما إذا كان المرء يعتقد أن السلطات تقوم بواجباتها أم لا، او ان القطاعات الاقتصادية والتجارية طبقت تدابير السلامة المطلوبة ام لا، فإن أي نشاط جماعي يريد الفرد ان يشارك فيه يستلزم سؤالاً شخصياً مهماً: هل القيام بهذا النشاط يستحق المخاطرة بالنسبة لي ولعائلتي؟”.

وأمل كذلك بأن “تكون المعلومات الملخصة أعلاه مفيدة في اتخاذ هذا القرار. عندما يفكر المرء في حضور اي لقاء جماعي، يجب أن تكون السلامة الشخصية والحد من المخاطر هو الشاغل الرئيسي. إلقاء اللوم على الآخرين لا يعفينا من مسؤوليتنا الشخصية. درهم وقاية خير من قنطار علاج”.

“كورونا” المناطق: في المقابل، يستمر عداد الفيروس بتسجيل اصابات يومية جديدة في المناطق والأقضية.

القرنة: وفي غضون ذلك،  اعلنت خلية الأزمة في بلدة القرنة العكارية تسجيل حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا اليوم لأحد أبناء البلدة، لتصبح الحالات المسجلة خلال الاسبوع 8 إصابات مثبته مخبريا تتلقى العلاج المناسب وملتزمة الحجر الصحي”.

وتمنت الخلية على “المخالطين الذين لم يتم التبليغ عنهم، ومن يتحسسون عوارض المرض الإلتزام بتدابير السلامة العامة والمبادرة للابلاغ والتواصل مع مختار البلدة محمد زكريا”، مذكرة ب”ضرورة التقيد بتطبيق إجراءات الوقاية للحد من انتشار الوباء”.

عكار: وسجلت غرفة ادارة الكوارث في محافظة عكار في تقريرها اليوم 47 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و44 حالة شفاء. وتبعا لهذه المستجدات، بات اجمالي عدد المصابين المسجلين في عكار منذ 17 آذار الماضي وحتى اليوم 2756، الحالات الايجابية التي لا تزال قيد المعالجة: 496، اما حالات الحجر المنزلي فبلغت: 516 قيد المراقبة والمتابعة، في حين بلغ اجمالي عدد حالات الشفاء المسجلة منذ بدء الجائحة وحتى اليوم :2216، واستقر عد حالات الوفاة على 50، بحيث لم تسجل اي حالة وفاة خلال الساعات الـ24 الماضية.

هذا وقد توزعت الاصابات الجديدة على البلدات العكارية الآتية:

ببنين9، برقايل6، حلبا5 ، العبودية2، القرنة2، نهر البارد 2، مشمش2، مشحا2.

واصابة واحدة في بلدات: تكريت، وادي الجاموس، البيرة، فنيدق، اكروم، وادي خالد، النفيسة، السنديانة، الهيشة، برج العرب، مجدلا، عين الذهب، ذوق الحصنية، رحبة، الشيخ طابا، جديدة القيطع، كفرتون.

البيرة: من جهتها، أعلنت خلية الأزمة في البيرة في بيان أن “الفحوص المخبرية لمتطوعة في فريقها إيجابية، وهي محجورة في منزلها منذ 5 أيام، ما يعني عدم مخالطتها لأحد في الايام الاخيرة، ويرجح تلقيها الاصابة بحكم عملها خارج البلدة”، لافتة الى ان “رغم ذلك، سيتم اجراء فحوص للمخالطين وحجرهم، وبهذا يكون العدد التراكمي في البلدة 17، شفي منهم 16 سريريا”.

ابل السقي: وأعلنت بلدية إبل السقي في بيان “تسجيل 3 حالات جديدة بفيروس كورونا، وشفاء 5 مصابين”، طالبةً من جميع المواطنين “التقيد بقرار وزارتي الداخلية والصحة وبإلزامية وضع الكمامة، غسل اليدين باستمرار، وعدم إقامة التجمعات لا سيما في الأفراح والأتراح. تكلف عناصر الشرطة البلدية قمع أية مخالفة والإفادة عنها”.

زغرتا: بدورها، اعلنت خلية متابعة ازمة كورونا في قضاء زغرتا “تسجيل 5 حالات ايجابية خلال الـ 24 ساعة الماضية، موزعة على الشكل الآتي: زغرتا: 2، مجدليا: 1، رشعين : 1، كفردلاقوس: 1”.

وشددت الخلية على “المصابين والمخالطين لهم، وجوب التزام الحجر المنزلي، تحت طائلة المسؤولية”.

كفررمان: كذلك، اعلنت بلدية كفررمان في بيان “انها سجلت شفاء 14 حالة في البلدة في حين سجلت 9 اصابات جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع عدد الإصابات النشطة الى 38”.

ودعت خلية الازمة الى التواصل معها على الارقام: 03699780، 03467724، 70333992.

بخعون – الضنية: واعلنت خلية الأزمة في بلدية بخعون – الضنية في بيان “تسجيل 4 إصابات بفيروس كورونا إثر ظهور نتائج الفحوصات المخبرية pcr التي أجريت على مصابين، ومخالطين ومشتبه فيهم جاءت نتائجها إيجابية”، متمنيةً على “المصابين والمخالطين حجر أنفسهم 14 يوما، وإبلاغ البلدية أو خلية الأزمة في بخعون في حال ظهور أي اعراض، وانها ستقوم بحملة فحوص قبل ظهر اليوم، في ملعب بلدية بخعون، للمخالطين لأحد المصابين أو ممن تظهر عليهم أعراض الإصابة”.

المنية – الضنية: توازياً، أعلنت خلية الأزمة في قضاء المنية – الضنية في بيان “تسجيل 16 إصابة جديدة بكورونا، ضمن فحوص مخبرية أجريت للمصابين والمخالطين”.

وتوزعت الإصابات ضمن بلدات وقرى القضاء على الشكل الآتي: المنية 4، ثلاث إصابات في بخعون ودير عمار، سير إصابتان، وإصابة واحدة في كل من السفيرة، بيت الفقس، بحنين والنبي يوشع.

وشددت طبيبة القضاء بسمة شعراني على “ضرورة إلتزام المواطنين التدابير والإجراءات الصحية اللازمة التي أوصت بها وزارة الصحة، تفاديا لتفشي الوباء بين أبناء المنطقة”.

إلى ذلك، وبتوجيه من رئيس إتحاد بلديات الضنية محمد سعدية، عقّم فريق من شرطة الاتحاد وخلية الأزمة في الاتحاد مركز قلم نفوس بخعون.

50 فحصاً: وأخذ فريق من وزارة الصحة 50 عينة PCR لمخالطي مصابين في الضنية في ملعب بلدية بخعون الكائن في مجمع حربا في محلة جورة ابو عمر، بمتابعة رئيس قسم الصحة قضاء المنية الضنية بسمة الشعراني ورئيس قسم الصحة في اتحاد بلديات الضنية محمد سلمى. وسيتم نقل العينات الى مختبر الجامعة اللبنانية قسم البحوث لاجراء الفحوصات المخبرية اللازمة على أن تظهر النتائج تباعاً”.

“بري الحكومي”: في الإطار، أفاد “مستشفى نبيه بري الجامعي الحكومي” في النبطية في تقريره الأسبوعي عن آخر المستجدات حول فيروس كورونا، والذي يبين بالأرقام الحالات الموجودة في مناطق العزل والحجر داخل المستشفى. وجاء في التقرير:

– عدد المرضى الذين دخلوا قسم الطوارىء للمتابعة: 60، بينهم 4 أدخلوا الى غرف العناية الفائقة.

– عدد الحالات التي تم نقلها الى وحدة العزل بعد تحسن حالتها: 14.

– 3 حالات وفاة.

– عدد الحالات التي تعافت وغادرت المستشفى: 18.

– عدد الفحوص التي أجريت داخل مختبرات المستشفى خلال الاسبوع الماضي: 435، بينها 80 حالة ايجابية.

جبل عامل-مرجغعيون: وأعلنت خلية الازمة في إتحاد بلديات جبل عامل – مرجعيون في تقريرها اليومي حول مستجدات “كورونا”، انه “بناء على تقرير طبيب قضاء مرجعيون والبلديات سجلت اليوم 5 حالات جديدة، واحدة في كل من عديسة وميس الجبل وحولا وتولين وبليدا، من دون تسجيل حالات وافدة، وحالات الشفاء 24، 10 حالات منها في ميس الجبل، 2 في عديسة، 3 في حولا، 2 في رب ثلاثين، 1 في بليدا، 2 في مركبا، حالة واحدة في كفركلا و3 في الخيام، من دون تسجيل حالات وفاة. وبناء عليه فان عدد المصابين في قرى الاتحاد منذ بداية الازمة حتى تاريخه 636 إصابة و461 حالة شفاء و20 وفاة. ويوجد حاليا قيد المتابعة 126 حالة مؤكدة مخبريا، 118 منها قيد الحجر المنزلي و8 في المسشتفى”.

الكورة: بدورها، أعلنت لجنة إدارة الأزمات في قضاء الكورة، في نشرتها اليومية، عن تسجيل 16 حالة إيجابية جديدة في الكورة خلال 24 ساعة الماضية، موزعة على الشكل الآتي :
النخلة وحارة الخاصة (1)، راسمسقا(3)، أميون(1)، قلحات (1)، برسا (7)، بكفتين(1) وقيد التحقق (2).

ودعت اللجنة الى التشدد في تطبيق الإجراءات الوقائية، خاصة في ما يتعلق بارتداء الكمامة خارج المنزل والتقيد بمسافة التباعد الإجتماعي, منعا لتفشي الفيروس وحفاظا على السلامة العامة. كما ناشدت المصابين”بوجوب التزام الحجر المنزلي تحت طائلة المسؤولية”، متمنية لهم الشفاء العاجل.

مشحا: كما  أعلنت بلدية مشحا في بيان، “تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في البلدة”، وطلبت من “جميع المخالطين حجر أنفسهم”.

وجددت دعوة الاهالي الى “ضرورة التشدد بتطبيق الإجراءات الوقائية، وخصوصا في ما يتعلق بارتداء الكمامة خارج المنزل والتقيد بمسافة التباعد الإجتماعي، منعا لتفشي الفيروس وحفاظا على السلامة العامة”.

الزرارية: كذلك،  أعلنت بلدية الزرارية في بيان، “رصد إصابة جديدة بفيروس كورونا”، داعية “المخالطين الى حجر أنفسهم والاتصال على الرقم 03204508 لاجراء فحوص pcr”.
وجددت الدعوة الى “ضرورة التشدد بتطبيق الإجراءات الوقائية”.

كفرحتى: وأعلنت بلدية كفرحتى في قضاء صيدا ببيان، تسجيل “إصابتين جديدتين بفيروس كورونا مثبتتين مخبريا”، ودعت “المخالطين الى الاتصال بلجنة الصحة في البلدية ليصار إلى اجراء الفحوصات اللازمة”.

وذكرت الاهالي ب”ضرورة الالتزام بالتعليمات الصادرة عن وزارتي الصحة والداخلية وتنفيذ توصيات الصحة”

المركزية