ناشطون في طرابلس قدموا المأوى الموقت ومساعدات غذائية لسوريين غادروا بشري

عمد ناشطون من مدينة طرابلس الى تأمين مأوى موقت لأكثر من 14 عائلة سورية غادرت منطقة بشري، إثر حادثة القتل نفذها سوري بحق مواطن من بشري.

وقدم فريق المتطوعين التابع لمؤسسات دار الزهراء، بالتعاون مع منظمة IHH الهولندية، 300 كيلوغرام من المواد الغذائية الأساسية لأكثر من 100 طفل وإمرأة وعجوز من هذه العائلات.




وناشدت مؤسسات دار الزهراء المعنيين العمل على تقديم المساعدة للعائلات، ودعت الهيئات الرسمية “لاتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل تأمين الحماية للاجئين وفق الشرائع والقوانين الدولية لحقوق الإنسان من أجل تفادي حوادث مشابهة”.